• الأربعاء 05 جمادى الآخرة 1439هـ - 21 فبراير 2018م

مسرحي إماراتي كوميدي يصنع المرح

عبد الله بو هاجوس: تعرضت للضرب بسبب «الكاميرا الخفية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 15 يوليو 2013

فاطمة عطفة (أبوظبي) - الفنان الإماراتي عبد الله بوهاجوس اهتم بتنمية موهبته واجتهد على نفسه، وبتشجيع من أصدقائه توجه للتمثيل، حيث قدم العديد من الأدوار الكوميدية، بعد أن كان وما زال لاعب كرة. وشارك في العديد من الأعمال المسرحية، وهو يتمنى وينتظر أن يأتيه دور في السينما، كما قدم الكاميرا الخفية في برنامج «رمضان يانا»، وهو من مؤسسي مسرح عيال زايد للفنون. وفي شهر رمضان له مشاركات عدة في مسلسلات وبرامج بإطلالته المرحة والخفيفة.

«يمعة أهل»

وعن جديده سواء في شهر رمضان وما بعده يقول: «عندي مشاركة في ثلاثة مسلسلات وبرنامج الكاميرا الخفية في برنامج «رمضان يانا، وسيكون لي تعاون مع جامعة زايد لإنشاء مسرح للأطفال، ومن أصعب المسارح هو مسرح الطفل، لأنه يحتاج لكثير من التأني ليقترب الفنان من رهافة الحس عند الأطفال، كما يحتاج للإبهار والابتسامة لكن سنعمل جميعاً لتحقيق أشياء مفيدة ومسلية لأطفالنا».

وعن الأعمال الجديدة التي شارك الفنان فيها بدولة الكويت يوضح «بو هاجوس»، كيف تم اختياره ليأخذ دوراً في مسلسل «يمعة أهل» الذي سوف يقدم في رمضان، قائلاً: «جاءني اتصال من الفنان عبد العزيز المسلم وقال لي: أريدك في أن تشارك في دور كوميدي في عمل درامي من بطولة عبد الإمام عبد الله، باسمة حمادة، وبدور عبد الله، منى حسين، مشاري البلام وغيرهم. والعمل من إخراج أحمد دعيبس، وقد أسند لي دور ضيف إماراتي وخيال، جئت لزيارة ربعي، وهو عباس المسوي «صديقي بالكويت»، حيث كان أبوه مريضاً وأنا ذهبت لأطمئن على الخيل. وبدأت المشاهد الكوميدية بيني وبين صديقي منذ أن وصلت».

وحول دور عبد الله في المسلسل كفارس وخيال، قال: «»كان المخرج يريدني أن أمتطي الخيل، فقلت له: «أنا مش خيال»، و»مستحيل أن أركب الخيل، قالي لي» مضطر ألغي المشهد وبالأخير وقفت بجوار الخيل، وأطعمته الجزر، ومع ذلك كنت خائفاً، ولم أصدق أن هذا الدور انتهى، وآمل أن أكون قدمته بشكل جيد.

«سوق الحريم» ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا