• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

«الدولية لتحلية المياه»: حلول الاستدامة نقلة نوعية في التاريخ المعاصر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 23 يناير 2014

أبوظبي (الاتحاد) - أكد الدكتور عبدالله آل الشيخ، رئيس الجمعية الدولية لتحلية المياه، ونائب رئيس التخطيط والتطوير في المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة، أمس، أن التحوّل إلى حلول الاستدامة يمثل إحدى أهم النقلات النوعية في التاريخ المعاصر وقال، في كلمة بعنوان (الاستدامة.. الحافز وراء الابتكار)، خلال القمة العالمية للمياه في أبوظبي: نقف الآن على مشارف تغير جذري مهم في التاريخ الصناعي، وستكون الاستدامة هي القوة الدافعة وراء التغيير، والقالب الذي سيُصاغ به مستقبلنا، والعنصر المحدد لتوجهاتنا.

ستكون الاستدامة محفّز الإبداع الذي سيعيد هيكلة نموذج الأعمال الذي نعتمده، ويعرّف من جديد ممارساتنا، ويدخل تحولاً جذرياً في قطاعنا ككل.

ولا شك في أن الاستدامة ستنقلنا إلى مكان جديد ووضع مختلف عن الذي نألفه في الوقت الحاضر.واختتم بقوله: دعونا نتجاوز اعتبار الاستدامة مجرّد إحدى المسؤوليات الاجتماعية، وأن نبدأ النظر في المزايا الحيوية التي تقدمها لنا، بما في ذلك الحد من استهلاك موارد الطاقة، ولنتأمل فيها خارج الأطر التقليدية.

فلنتبن الاستدامة لما تحمله من أفكار ولما تقدّمه من فرص، في التغير والتحوّل الإيجابي والابتكار التي تحفّزه، فمثل هذا الابتكار هو ما يـدفـع بقطاعنـا قدماً إلى آفاق وفضاءات جديدة، ويرسم حدود مستقبلنا.

وتقدّم الجمعية الدولية لتحلية المياه للعام الثاني على التوالي دعمها إلى القمة العالمية للمياه، كشريك معرفي للحدث.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا