• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

الخطر يتهدد حياة معتقَلَين مضربين عن الطعام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 12 يوليو 2015

رام الله، (الاتحاد)

حذر مركز الأسرى للدراسات من أن حياة اثنين من الأسرى في السجون الإسرائيلية معرضة للخطر حيث يواصلون الإضراب عن الطعام منذ 24 يوماً احتجاجاً على اعتقالهم الإداري.

وقال المركز إن الأسيرين محمد علان وعدى ستيتى أصبحا في حال الخطر، فيما تواصل سلطات الاحتلال تجاهل مطالبهما.

وطالب الأسير المحرر رأفت حمدونة مدير مركز الأسرى للدراسات بأهمية التحرك العاجل على كل المستويات المحلية والدولية لمساندة المضربين في أكثر قضية عادلة في أعقاب انتصار الشيخ خضر عدنان، وتمنى على المؤسسات الحقوقية والإنسانية والعاملة في مجال الأسرى القيام بواجبها للضغط على الاحتلال وحمله على الاستجابة لمطالبهم.

في غضون ذلك اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي مواطناً فلسطينياً على معبر بيت حانون شمال قطاع غزة أثناء توجهه للعلاج في أحد مستشفيات الضفة الغربية.

وأكدت مصادر حقوقية فلسطينية أن قوات الاحتلال على معبر بيت حانون اعتقلت المواطن إبراهيم الشاعر 20 عاماً من رفح أثناء توجهه للعلاج في الضفة الغربية.

وأفاد مركز حقوقي فلسطيني أن السلطات الإسرائيلية اعتقلت 78 فلسطينياً من قطاع غزة، خلال النصف الأول من العام الجاري، وأفرجت عن بعضهم بعد مرور أيام على اعتقالهم.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا