• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

الإفتاء المصرية تؤيد التصدي العسكري للجماعات المتطرفة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 12 يوليو 2015

حسام محمد(القاهرة)

أصدرت دار الأفتاء المصرية نشرة حملت عوان "إرهابيون" فندت فيه سلوكيات الجماعات الإرهابية وكشفت الدار في "إرهابيون" أن الجماعات المتطرفة تنفذ خططها وسيطرتها على البلاد من خلال غرس الخلاف والفتنة الطائفية والمذهبية بين أبناء الأمة لإشاعة جو من الفوضى والتشكيك وعدم الثقة، فتلك الجماعات تحقق نجاحات فقط في مناطق التواطؤ والخيانة وتفشل أمام قوة عسكرية محترفة منضبطة، وعليه فإن الجهود العسكرية من قبل التحالفات تؤتي ثمارها وتحصد أرواح الجماعات المتطرفة. إلى ذلك، قال الدكتور شوقي علام مفتي مصر إن ما يسعى إليه الإرهابيون من زعزعة للأمن والاستقرار في مصر هو إفساد في الأرض يستحق مرتكبوه الخزي في الدنيا والعذاب الأليم في الآخرة. وأدان علام - بشدة العملية الإرهابية التي قام بها متطرفون في محيط القنصلية الإيطالية، مما أسفر عن مقتل وإصابة 7، وتدمير جزء من المبنى. وأكد المفتي المصري أن الاعتداء على السفارات وقتل السفراء وأعضاء البعثات الدبلوماسية وكذلك السائحين أمر حرمة الإسلام، وهو نقض لعهد الأمان، مشيرًا إلى أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قد تبرأ من هؤلاء فقال: «إذا أمن الرجل الرجل على نفسه ثم قتله فأنا بريء من القاتل وإن كان المقتول كافرًا.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا