• الأربعاء 03 ربيع الأول 1439هـ - 22 نوفمبر 2017م

عبر 15 اتفاقية في مجالات متعددة

شركات أميركية وصينية توقع اتفاقات تجارية بـ 250 مليار دولار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 10 نوفمبر 2017

بكين (د ب أ)

وقعت شركات من الولايات المتحدة والصين، أمس، اتفاقات تجارية بقيمة تزيد على 250 مليار دولار، في مجالات الطاقة والتصنيع والطيران، وذلك خلال زيارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب الحالية للصين. وحضر الرئيس الأميركي دونالد ترامب والرئيس الصيني شي جين بينيج مراسم توقيع العقود التجارية والاتفاقيات الاستثمارية، حيث تحدث ترامب عن معالجة العجز التجاري الأميركي مع الصين.

وقال ترامب: «يجب أن نعالج فوراً الممارسات التجارية غير العادلة التي أدت إلى هذا العجز.. علينا أن ندرس عمليات النقل القسري للتكنولوجيا، وسرقة حقوق الملكية الفكرية، والتي تكلف وحدها الولايات المتحدة وشركاتها 300 مليار دولار سنوياً على الأقل».

وأضاف ترامب أن العلاقات التجارية الأميركية الصينية حالياً، «للأسف ظالمة للغاية وأحادية الجانب.. ولكنني لا ألوم الصين برغم كل شيء، فلا أحد يمكنه لوم دولة تحصل على مزايا من دولة أخرى لصالح مواطنيها»، وإنما اللوم على الإدارات الأميركية السابقة التي سمحت باستمرار هذا الاختلال في حركة التجارة بين البلدين. ومن بين المسؤولين الذين وقعوا الاتفاقيات التي شهد الرئيس الأميركي ونظيره الصيني توقيعها، مسؤولون من بنك جولدمان ساكس الاستثماري الأميركي وشركة بوينج لصناعة الطائرات وجنرال موتورز لصناعة السيارات، إلى جانب حاكم ولاية ألاسكا الأميركية.

وتم توقيع 15 اتفاقية في مجالات عديدة، من الغاز الصخري والغاز الطبيعي المسال والتعاون الصناعي ومحركات الطائرات. كانت ترامب وشي قد عقدا اجتماعاً ثنائياً في وقت سابق، حيث ناقشا موضوعات التجارة والأمن الإقليمي والتهديد النووي الذي تمثله كوريا الشمالية.

وقال شي: «إن العلاقات الصينية الأميركية تمر الآن بنقطة بداية تاريخية جديدة».

وقال ترامب: «لا يوجد موضوع أهم من العلاقات الصينية الأميركية»، في الوقت الذي يضغط فيه على الرئيس الصيني لبذل المزيد من الجهد من أجل كبح جماح كوريا الشمالية. وقال ترامب: «إن الصين يمكنها حل المشكلة بسهولة وبسرعة»، داعياً الرئيس الصيني إلى «العمل بكل جد» لحلها، مضيفاً «أنا أعرف شيئاً واحداً عن رئيسكم، (الرئيس الصيني) إذا تعامل معها (المشكلة الكورية) بجد سيتم حلها».

وكان ترامب وصل أمس إلى الصين في إطار جولة آسيوية، تشمل 5 دول لتعزيز تحالفات الولايات المتحدة مع دول المنطقة، وتعزيز العلاقات التجارية، ودعوة حكومات المنطقة إلى عزل كوريا الشمالية، وقد زار كلا من اليابان وكوريا الجنوبية قبل وصوله إلى الصين، وسيغادر الصين اليوم متوجهاً إلى فيتنام والفلبين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا