• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

أكبر كمية يحملها شخص واحد بأحشائه

إحباط تهريب كيلوجرام هيروين في أحشاء مسافر عبر مطار دبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 12 يوليو 2015

دبي (الاتحاد)

دبي (الاتحاد)

في واقعة حصد فيها أحد المهربين خيبة الأمل وضياع حلم الكسب غير المشروع، أحبط مفتشو جمارك دبي محاولة تهريب نحو كيلو جرام من الهيروين، كانت معبأة في 78 كبسولة بلاستيكية بحجم كبير خبأها مسافر من جنسية آسيوية في أحشائه، أثناء محاولته دخول البلاد عبر مطار دبي الدولي مبنى رقم (2).

وقال فلاح خليل السماك، مدير مبنى المطار 2 بإدارة عمليات المسافرين، تُعد هذه القضية أكبر ضبطية أحشاء فردية خلال هذا العام، موضحاً أن مفتشي الجمارك اشتبهوا بالمسافر بعد اجتيازه إجراءات الجوازات، إذ لُوحظ عليه من خلال تصرفاته وتحركاته مظاهر الارتباك والتردد فوُضع تحت المراقبة الدقيقة. وأضاف أنه عند دخول المسافر المنطقة الجمركية لإتمام إجراءات التفتيش تم تفتيش حقائبه، ولم يتم العثور على أي مواد ممنوعة، ومن ثم تم عرضه على جهاز كشف الأحشاء، حيث تبين وجود أجسام غريبة بأحشائه، وبسؤاله عنها خلال التحقيق أقر بأنها عبارة عن كبسولات تحتوي على مادة مخدرة لا يعلم نوعها، وتبين لاحقاً أن الكبسولات تحتوي على نحو كيلو جرام من مادة الهيروين المخدرة، وتعتبر هذه الكمية الأكبر من نوعها التي يحملها شخص واحد في أحشائه.

وتابع مدير مبنى المطار (2) بإدارة عمليات المسافرين أن المسافر اعترف بعد التحقيق معه باستلامه للمواد المخدرة من أحد الأشخاص في مطار المغادرة، وأنه ابتلع الكبسولات دون أن يعرف عددها، على أن يستخرجها بعد وصوله إلى دولة الإمارات لتسليمها لشخص موجود في دبي، فتم تسليم المسافر ومحضر الضبط والمادة المخدرة والمعلومات التي أدلى بها إلى شرطة دبي لاتخاذ الإجراءات اللازمة.

وأكد فلاح خليل السماك أنه خلال العام الجاري تم إحباط ثلاث محاولات لتهريب المواد المخدرة في الأحشاء عبر مبنى المطار 2 وبكميات متفاوتة، مؤكداً أنه رغم استخدام المهربين للأساليب الملتوية، إلا أن فطنة مفتشي جمارك دبي كانت لهؤلاء المهربين بالمرصاد، وحالت دون إتمام عملياتهم غير المشروعة، مؤكداً تمتع المفتشين بيقظة بالغة، وحس أمني عالٍ تجاه عمليات التهريب، إذ يتم إلحاقهم بدورات متخصصة في طرق التفتيش والتعرف على أصناف وأنواع المخدرات والمواد المقيدة ووسائل التهريب المحتملة، إضافة الى تزويدهم بأحدث أجهزة الفحص والتفتيش، مشيراً إلى حرص جمارك دبي على تحقيق رؤيتها في أن تصبح الدائرة الجمركية الرائدة في العالم الداعمة للتجارة المشروعة.

وذكر مدير مبنى المطار 2 بإدارة عمليات المسافرين بجمارك دبي أن عملية التفتيش تتم وفق آليات محددة، تهدف إلى حماية المجتمع وسلامته وتسهيل إجراءات دخول وخروج المسافرين عبر مطارات دبي.

جدير بالذكر أن مهربي المواد المخدرة يعمدون في بعض الأحيان إلى وضع المخدرات داخل كبسولات خاصة مصنوعة من مواد بلاستيكية لا تتأثر بأحماض المعدة كي يبتلعها المسافر وينتقل من دولة إلى أخرى في محاولة منهم للإفلات من رجال الجمارك، معرضين حياتهم للخطر.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض