• الخميس 04 ربيع الأول 1439هـ - 23 نوفمبر 2017م

القلق الإيجابي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 10 نوفمبر 2017

ترجمة: عزة يوسف

قد يبدو الحديث عن استغلال مشاعر القلق والتوتر المرهقة بطريقة إيجابية غير منطقي، حيث نعلم جميعاً أن القلق دائماً تكون له عواقب سيئة، إلا أن الخبراء يؤكدون، عبر موقع Woman and Home، أن هناك بعض الأفكار لتي يمكننا من خلالها تعلم تحويل تلك المشاعر السيئة إلى صالحنا عن طريق طرق بسيطة.

قد ينتابك القلق في منتصف الليل بسبب المهام التي تنتظرك، ولكنك قد تجد أفكاراً مهمة تتدفق عليك في تلك الأوقات، عليك ألا تعتمد على عقلك في الاحتفاظ بها حتى الاستيقاظ بل سارع إلى تدوينها على الفور.

وأحياناً يكون إعطاء نفسك وقتاً للراحة أمر أكثر أهمية في مواجهة مشكلاتك، لذا في المرة التي تشعر فيها بالتوتر، اقضِ بعض الوقت في الخارج، ودع عقلك يستريح وسوف تجد الحل.

الشعور بالقلق علامة على الحاجة إلى اتخاذ قرار وبشكل سريع، ولكن لا تندفع، خذ وقتك في التفكير، ثم توصل إلى أفضل الحلول.وتصور مكانك الهادئ المفضل الذي ربما يكون شاطئاً أو حديقة، ستشعر على الفور باسترخاء أكثر، وإن كان من الصعب عليك التركيز، فحاول الاستماع إلى صوت البحر أو الطيور على جهازك المحمول، ستفيدك أيضاً تقنيات الإلهاء كما يجب عليك تعلم التنفس بشكل صحيح، وكذلك ستفيدك جلسات اليوجا للاسترخاء.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا