• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

بطولة الشريف وعبلة وإخراج أحمد توفيق

«لن أعيش في جلباب أبي» أشهر الدراما الاجتماعية الرمضانية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 12 يوليو 2015

سعيد ياسين (القاهرة)

«لن أعيش في جلباب أبي».. مسلسل اجتماعي عرض عام 1995 خلال شهر رمضان، وحقق نجاحاً كبيراً، وارتبط به الجمهور العربي لتناوله قصة صعود رجل من قاع المجتمع إلى قمته.

دارت أحداثه في 30 حلقة حول «عبد الغفور البرعي» الذي بدأ حياته العملية من وكالة أحد كبار التجار بوكالة البلح، وتمكن باجتهاده وأمانته من الفوز بثقة التاجر، ولكنه في الوقت نفسه أثيرت ضده أحقاد كبيرة حتى سعى البعض لإفساد العلاقة بين عبد الغفور، وابنه الوحيد، والذي تعمد إذلاله وإهانته.

ويعجب «عبد الغفور» بفتاة تعمل بائعة كشري «فاطمة»، وتبادله الإعجاب وتحاول مساعدته في مشواره الصعب، وتمر الأيام ويزداد خبرة في عمله، وبالتدريج يتمكن من الاستقلال وإدارة عمل خاص به، ويتزوج من فاطمة وينجب ولده عبد الوهاب، وأربع فتيات، ويتمكن بمهارته وذكائه من حجز مكانه وسط عالم التجار في الوكالة، ليصبح أحد أكبر رجال الأعمال في مصر.

وجاء المسلسل المأخوذ عن قصة لإحسان عبد القدوس وسيناريو وحوار مصطفى محرم وإخراج أحمد توفيق في توقيت مناسب لنور الشريف، حيث كانت السينما تدير في هذا الوقت ظهرها له ولأبناء جيله، وتفسح المجال للشباب الجدد بعد فيلمي «إسماعيلية رايح جاي»، و«صعيدي في الجامعة الأميركية».

اتجاه جديد للشريف ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا