• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

معارك جديدة في بنغازي والأمم المتحدة تدين استهداف المدنيين

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 11 يوليو 2015

بنغازي (وكالات)

أفادت تقارير إعلامية بتجدد الاشتباكات في بنغازي، أمس، حيث شنت «قوات خاصة» و«شباب منطقة الليثي» بدعم من طائرات مروحية تابعة للجيش الوطني الليبي، هجوماً كبيراً على تمركز لمقاتلي «مجلس الشورى» بالليثي في بنغازي، الذي يضم مجموعات متطرفة، وذلك غداة مقتل 14 شخصاً وإصابة 50 آخرين، بالمعارك المستمرة. وتشهد بنغازي منذ أكثر من عام، معارك دامية بين جماعات مسلحة بينها جماعة «أنصار الشريعة» المرتبطة بـ«القاعدة»، وبين القوات الموالية للحكومة المعترف بها دولياً. من جهته، دان الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا ورئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا برناردينو ليون، بشدة تصاعد القتال في بنغازي والخسائر الكبيرة التي خلفها في صفوف المدنيين، مكرراً مناشدته من أجل إنهاء فوري للأعمال القتالية. كما شجب ليون بشكل خاص، قصف المناطق السكنية في المدينة وفقدان الأرواح المدنية والخسائر في الممتلكات التي نتجت عنه، بحسب بيان لبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا الليلة قبل الماضية. وأعرب الممثل الخاص عن اعتقاده بأنه لا يمكن أن يوجد حل عسكري للنزاع في ليبيا، قائلاً إن استمرار الأعمال القتالية «لن يجلب سوى المزيد من الموت والدمار، إضافة إلى معاناة السكان التي لا توصف».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا