• السبت 29 صفر 1439هـ - 18 نوفمبر 2017م

لهواة السباقات وعشاق الصحراء

«الشارقة للرياضة الصحراوية» يفتح أبوابه أمام الجماهير

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 02 فبراير 2017

الشارقة (الاتحاد)

تستقبل صحراء البداير بالشارقة اليوم، وعلى مدى يومين، الآلاف من الزائرين والمشاركين في فعاليات مهرجان الشارقة الرياضية الصحراوي 2017، ‬المرتقب ‬والأول ‬من ‬نوعه ‬في ‬الإمارة، ‬الذي ‬يمثل ‬حدثاً ‬رياضياً ‬وترفيهياً ‬كبيراً، ‬يسعى ‬إلى ‬استقطاب ‬هواة ‬الرياضات ‬الصحراوية ‬ورحلات ‬البر ‬من ‬المقيمين ‬في ‬دولة ‬الإمارات ‬من ‬جميع ‬الجنسيات، ‬وينطلق ‬المهرجان ‬برعاية ‬سمو ‬الشيخ ‬سلطان ‬بن ‬محمد ‬بن ‬سلطان ‬القاسمي، ‬ولي ‬العهد، ‬نائب ‬حاكم ‬الشارقة. وتشتمل النسخة الأولى من المهرجان، الذي تنظمه قناة «الشارقة الرياضية»، التابعة لمؤسسة الشارقة للإعلام، على العديد من الفعاليات والمسابقات، التي تم تخصيص بعضها للمحترفين، فيما تم تصميم البعض الآخر لمنح زوار المهرجان المفتوح مجاناً للجميع، تجربة لا تُنسى، حافلة بالترقب والإثارة والمتعة لكل أفراد العائلة.وتتنوع السباقات الصحراوية التي ينظمها المهرجان، ويتبارى المتسابقون فيها تحت شعار «كن واحداً من أبطال الصحراء»، ضمن ثلاث فئات هي: سباقات التحمل للمركبات الصحراوية «Buggy »، ‬وسباقات ‬التحمل ‬للدراجات ‬النارية MX1 /‏‏‏2، ‬وسباقات ‬تحدي ‬الوقت، ‬فضلاً ‬عن ‬مسابقة ‬أفضل ‬الدراجات ‬النارية.

وإضافة إلى حماس وإثارة السباقات، يتيح المهرجان لزواره، التمتع بالأجواء الصحراوية الرائعة في البداير، من خلال العديد من الفعاليات والأنشطة المختلفة، التي تشتمل على رحلة برية بالمركبات الصحراوية من صحراء البداير إلى منطقة مليحة بالشارقة، فضلاً عن إتاحة البداير الفرصة للزوار لممارسة رياضاتهم الصحراوية المفضلة في أمان وسلام.

يشارك في تنظيم المهرجان بطل سباقات السيارات الإماراتي محمد البلوشي، الفائز ببطولة العرب التونسية «إم إكس» لسنة 2010، للمرة الثانية على التوالي، وقائد مشروع شركة «ريدبول» في الإمارات «تحت أجنحتي»، وأول إماراتي يشارك في رالي داكار.‬ ويوفر المهرجان كذلك عدداً من الأنشطة، التي تتضمن ركناً للأطفال يضم عدداً من الألعاب الترفيهية، ونشاطات تلوين الوجوه، والرسم بالرمال، إضافة إلى استعراض للنيران يقدمه عارضون متخصصون مرتين يومياً، كما يشارك عدد من أبرز الأسماء والعلامات التجارية المتخصصة في الرياضات الصحراوية بالدولة، من خلال عرضهم لأحدث معدات وتجهيزات الرياضات الصحراوية.‬ ويحظى المهرجان بدعم من هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير «شروق»، الكيان الحكومي المستقل، الملتزم بتعزيز مكانة الشارقة كوجهة استثمارية وسياحية وتجارية، وتطوير مقوّمات الأعمال والتراث الثقافي والجمال الطبيعي في الشارقة لدعم حاضرها وأجيالها القادمة. وقال عامر علي الغيثي، مدير الأنشطة والفعاليات في قناة الشارقة الرياضية: عملنا بجد خلال الفترة الماضية لإكمال التجهيزات والاستعدادات للمهرجان الكبير، وأصبح كل شيء جاهزاً لاستقبال الحدث، ويشكل المهرجان فرصة لعشاق سباقات السيارات والدراجات الصحراوية لاستعراض مهاراتهم أمام الجماهير، التي نتوقع حضور أعداد غفيرة منها.

وأضاف الغيثي: هدفنا الرئيس من وراء تنظيم المهرجان التأسيس لفعالية رياضية وترفيهية مميزة، يجتمع فيها هواة الرياضات الصحراوية وعشاق رحلات البر، وقد أعددنا فقرات ترفيهية متنوعة تلائم جميع أفراد العائلة، بما في ذلك الأطفال، الذين تم تخصيص ركن لهم يحفل بالعديد من الفعاليات والجوائز.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا