• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

بيرالتا سجل «هاتريك» من السداسية

المكسيك يكتسح كوبا في الكأس الذهبية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 11 يوليو 2015

شيكاغو (أ ف ب) استهلت المكسيك مسعاها لتعزيز سجلها القياسي والفوز بلقب بطولة الكأس الذهبية لمنطقة الكونكاكاف (أميركا الشمالية والوسطى والكاريبي) للمرة السابعة في تاريخها، بشكل ناري بعد فوزها الكاسح على كوبا 6-صفر أمس في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثالثة للنسخة الثالثة عشرة المقامة في الولايات المتحدة وكندا. على ملعب «سولدجر فيلد» في شيكاغو، أعلن المنتخب المكسيكي عن نفسه بقوة مستفيداً من المشاكل التي تواجه المنتخب الكوبي في مغامرته على الأراضي الأميركية حيث افتقد خدمات مهاجمه كيلر جارسيا الذي توارى عن الأنظار ويبدو أنه قرر عدم العودة إلى بلاده بحسب ما ذكرت وسائل الإعلام الأميركية التي كشفت أيضاً بأن ستة لاعبين والمدرب راوول جونزاليس لم يتمكنوا من الحصول على التأشيرات في الوقت المناسب للحاق بالمنتخب الذي أشرف عليه مساعد المدرب وولتر بينيتيز. وخاض المنتخب الكوبي بالتالي اللقاء وفي تصرف مدربه المؤقت 16 لاعباً فقط ما سهل من مهمة العملاق المكسيكي الذي حسم النقاط الثلاث في الشوط الأول بعدما أنهاه متقدماً برباعية نظيفة. ويدين فريق المدرب ميجيل هيريرا، القادم من مشاركة مخيبة في كوبا أميركا حيث خرج من الدور الأول بتشكيلة رديفة إلى حد ما، بفوزه الكاسح إلى أوريبي بيرالتا الذي سجل ثلاثية في مباراة سدد خلالها «إل تري» على المرمى في 18 مناسبة مقابل تسديدة واحدة فقط لمنافسه. وافتتح بيرالتا التسجيل في الدقيقة 17 بعد أن وصلته الكرة من رأسية لأندريس جواردادو، ثم أضاف كارلوس فيلا الثاني بعد 5 دقائق بعدما استفاد من تشتيت خاطئ للدفاع الكوبي، قبل أن يسجل بيرالتا هدفه الشخصي الثاني في الدقيقة 37 بتسديدة قوية وضع بها الكرة في الزاوية اليسرى الأرضية. وأنهى المنتخب المكسيكي الذي توج باللقب أعوام 1993 و1996 و1998 و2003 و2009 و2011، الشوط الأول بهدف رابع جاء من رأسية لجواردادو (43)، ثم أكمل بيرالتا ثلاثيته في الدقيقة 61 بكرة رأسية قبل أن يختتم جيوفاني دوس سانتوس المهرجان التهديفي في الدقيقة 75. وبهذا الانتصار الذي جاء مشابهاً للفوز الذي حققه المنتخب المكسيكي على نظيره الكوبي في الدور الأول من نسخة 2011 (5-صفر حينها)، استعاد رجال هيريرا توازنهم بعد سلسلة من 7 مباريات متتالية دون فوز بدأت بالتعادل الودي مع البيرو (1-1) في الثالث من يونيو. أما من جهة المنتخب الكوبي الذي لطالما عانى في مشاركاته القارية من مشكلة التأشيرات أو هروب اللاعبين وطلبهم اللجوء السياسي، فمن المتوقع أن ينضم إليه مدربه جونزاليس واللاعبون الستة في مباراة الجولة الثانية يوم الأحد ضد ترينيداد وتوباجو التي استهلت أيضاً مشوارها بشكل جيد من خلال الفوز على جواتيمالا بثلاثة أهداف سجلتها في أول 25 دقيقة عبر شيلدون باتو (10) وكوردل كاتو (13) وجويفن جونز (25)، مقابل هدف لكارلوس رويز (61). يذكر أنه يشارك في البطولة 12 منتخباً تم توزيعها على ثلاث مجموعات، حيث ضمت الأولى الولايات المتحدة حاملة اللقب 5 مرات آخرها في النسخة الأخيرة قبل عامين والمضيفة وبنما وهاييتي وهندوراس، والثانية كوستاريكا والسلفادور وجامايكا وكندا شريكة الضيافة (ملعب تورونتو فقط)، إضافة إلى الثالثة التي افتتحت منافساتها الخميس. ويتأهل إلى ربع النهائي الأول والثاني في كل مجموعة مع أفضل منتخبين في المركز الثالث. واحتكرت المكسيك والولايات المتحدة ألقاب البطولة بفوزهما في 11 لقباً من أصل 12، واللقب الوحيد الذي أفلت منهما كان لمصلحة كندا في نسخة عام 2000.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا