• الثلاثاء 02 ربيع الأول 1439هـ - 21 نوفمبر 2017م
  09:45    الكرملين: الأسد زار روسيا أمس الاثنين        10:24    متحدث باسم الكرملين: زيارة الأسد لروسيا استغرقت أربع ساعات        10:25    وثائق داخلية: مسؤولون في الخارجية الأميركية يتهمون تيلرسون بانتهاك قانون يمنع تجنيد الأطفال    

بحثا آلية تعزيز التعاون المشترك والتنسيق بين الجانبين

«أبوظبي للتنمية» و«الخارجية» يبحثان تنفيذ استراتيجية الإمارات للمساعدات الخارجية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 08 نوفمبر 2017

أبوظبي (الاتحاد)

بحث صندوق أبوظبي للتنمية، ووزارة الخارجية والتعاون الدولي، تعزيز التعاون المشترك لتحقيق أهداف استراتيجية الإمارات للمساعدات الخارجية (2017 - 2021)، ومواء متها مع سياسة الصندوق التمويلية بما ينعكس بشكل إيجابي على التنمية المستدامة في الدول النامية، وذلك خلال اجتماع تنسيقي بين الجانبين.

وترأس محمد سيف السويدي، مدير عام الصندوق، الجلسة الافتتاحية، بحضور سلطان محمد الشامسي، مساعد الوزير لشؤون التنمية الدولية، وعدد من مسؤولي اللجان الفنية في كلا الجانبين.

وبحث الاجتماع آلية تعزيز التعاون المشترك والتنسيق بين الجانبين فيما يتعلق بالمساعدات التنموية، وكذلك تبادل المعلومات والبيانات بما يدعم توجهات دولة الإمارات في مجال العمل الإنمائي.

وأكد محمد سيف السويدي في كلمته خلال الاجتماع أن دولة الإمارات، وبفضل توجيهات القيادة الرشيدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، استطاعت أن تتبوأ مكانة ريادية بين دول العالم في مجال المساعدات التنموية الخارجية.

وأضاف أن التنسيق والتعاون المشترك بين الوزارات والمؤسسات الوطنية، يسهم في تحقيق أمثل لسياسة المساعدات الخارجية لدولة الإمارات، ويمكنها من الوصول إلى أهدافها في مساعدة المجتمعات الأكثر احتياجاً للتنمية، ويرفع من مستوى حياة الشعوب في تلك الدولة.

وأوضح أن صندوق أبوظبي للتنمية وبتوجيهات مباشرة من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، رئيس مجلس إدارة صندوق أبوظبي للتنمية، يحرص على توطيد العلاقات مع الجهات المحلية والمنظمات الدولية لما لها من أهمية، خاصة في المحافظة على مكانة الدولة البارزة في مجال تقديم المساعدات التنموية.

وأشار إلى الجهود الكبيرة التي يبذلها سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، نائب رئيس مجلس إدارة صندوق أبوظبي للتنمية، لتحقيق التنمية المستدامة على مستوى عالمي، وإيمان سموه المطلق بأهمية تقديم المساعدات التنموية والإنسانية للدول النامية للتخفيف من معاناة الشعوب والنهوض بمجتمعاتها، وذلك كجزء أصيل من المبادئ التي قامت عليها دولة الإمارات العربية المتحدة.

ومن جانبه، قال سلطان محمد الشامسي، مساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي لشؤون التنمية الدولية «إن هذا الاجتماع التنسيقي يأتي استكمالاً للعلاقات والتواصل المستمر والمتميز بين الوزارة والصندوق، ويهدف إلى تعزيز الأرضية المشتركة، فيما يتعلق بتطبيق رؤى وأهداف دولة الإمارات في تقديم الدعم للدول الشقيقة والصديقة، وبالأخص في مجال التنمية المستدامة، بما يتوافق مع الأهداف الإنمائية الدولية، والتي تعمل على تخفيف الفقر وتعزيز التنمية والاستقرار في تلك الدول».تضمن الاجتماع ورش عمل لمناقشة سياسة دولة الإمارات للمساعدات الخارجية، ومدى مواءمتها مع استراتيجية الصندوق، ومتابعة تنفيذ المشاريع المشتركة بين الوزارة والصندوق، وكذلك التنسيق حول جمع وتسجيل البيانات المتعلقة بالمساعدات الخارجية.كما بحث الاجتماع مستجدات وسياسات ومحددات الإقراض، وفق معايير منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا