• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م

قطاع التأمين أكبر المتراجعين بنسبة 56%

6 % انخفاض أرباح 44 شركة بالبورصة القطرية في 9 أشهر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 08 نوفمبر 2017

حاتم فاروق (أبوظبي)

تراجعت الأرباح الصافية لـ 44 شركة مدرجة أسهمها في بورصة قطر بأكثر من 6% بنهاية الأشهر التسعة الأولى إلى 29.132 مليار ريال مقارنة بأكثر من 31.130 مليار ريال في الفترة المناظرة من العام الماضي، بحسب البيانات المالية للشركات المدرجة في سوق الدوحة للأوراق المالية. وأفادت البيانات المالية الفصلية أن القطاع المصرفي كان الوحيد بين القطاعات المدرجة بالسوق الذي سجل نمواً بنحو 3%.

وتعليقاً على أداء الشركات المدرجة في البورصة القطرية خلال التسعة أشهر الأولى من العام، قال أسامة العشري عضو جمعية المحللين الفنيين- بريطانيا، إن التراجع الذي شهدته الشركات المدرجة يعتبر متواضعا بالنظر للتراجع الأكبر المتوقع في نهاية تداولات العام الحالي نتيجة المعاناة التي يعانيها الاقتصاد القطري، مؤكداً أن قطاع التأمين كان أكبر المتراجعين بعد انخفاض أرباحه بنحو 56% إلى 441 مليون ريال هبوطا من مليار ريال في الفترة المناظرة من العام الماضي بفعل خسائر زادت عن 200 مليون ريال في الربع الثالث لشركة «قطر للتأمين» وحدها، تلاه قطاع النقل بتراجع نسبته 32% إلى 1.2 مليار ريال بفعل تراجع أرباح شركتي «ملاحة» و«ناقلات» بنسبة 52% و18% على التوالي.

وبالنسبة للشركات المدرجة بالقطاع العقاري في البورصة القطرية، فقد شهدت تراجعاً في أرباحها خلال نفس الفترة بنحو 7% لتصل إلى 3.1 مليار ريال بنهاية الأشهر التسعة الأولى نتيجة تراجع أرباح «بروة» العقارية بنسبة 18% و«المتحدة للتنمية» بنسبة 4% كما تراجعت أرباح شركات قطاع الاتصالات بأكثر من 16% لتصل إلى 1.7 مليار ريال نتيجة خسائر «فودافون قطر» وتراجع أرباح «اوريدو» بنسبة 15%.

وقال العشري إن جميع القطاعات المكونة للسوق القطرية سجلت تراجعا بنسب متفاوتة باستثناء قطاع الخدمات المالية الذي نما بنسبة 3% إلى 16.4 مليار ريال مدفوعا بأرباح «بنك قطر الوطني»، حيث تراجعت أرباح 44 شركة مدرجة خلال التسعة أشهر الأولى من العام بنسبة 6% على أساس سنوي، فيما يدرج بالبورصة 45 حاليا سهماً. وأضاف أن شركة «فودافون قطر» هي الوحيدة ذات السنة المالية المختلفة حيث تبدأ في أبريل وتنتهي بختام مارس من كل عام، مؤكداً أن أداء البورصة شهد تراجعاً خلال أكتوبر بنسبة 1.8% ليفقد المؤشر نحو 2.4% من قيمته السوقية وصولا إلى 444 مليار ريال مقابل 455 مليارا في سبتمبر، بالإضافة إلى ضعف أداء السوق مما يعطى دلالة واضحة على توقعات المتعاملين بتراجع أرباح الشركات للربع الثالث، فقد عكس تقييم الأداء في نهاية شهر أكتوبر مدى الضعف الذي أصيبت به السوق القطرية، وأظهر التقييم تراجع 36 شركة وارتفاع 8 شركات وثبات شركة واحدة.

وقال «بتحليل أحجام وقيم التداول للسوق القطرية نجد أن قيم التداولات قد انخفضت إلى 3.6 مليار ريال في أكتوبر بالمقارنة بالمقارنة بـ 4 مليار في شهر سبتمبر بتراجع مقداره 10% كما انخفضت أحجام التداولات إلى 167 مليون سهم في أكتوبر بالمقارنة ب 193 مليون سهم في سبتمبر، بتراجع مقداره 13% مما أدى إلى انخفاض القيمة السوقية في أكتوبر إلى 444 مليار ريال مقابل 455 مليار في سبتمبر بتراجع مقداره 2.4%». ... المزيد