• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م

بالتعاون مع جامعة خليفة

«فن أبوظبي» يكشف عن برنامج «إقامة الفن + التكنولوجيا»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 08 نوفمبر 2017

أبوظبي (الاتحاد)

ضمن فعاليات برنامجه السنوي للابتكار، كشف فن أبوظبي، أمس، عن برنامج تعاون جديد مع جامعة خليفة بعنوان «الفن + التكنولوجيا» يوجه دعوته لطلبة الهندسة والعلوم للعمل مع فنانين عالميين معاصرين، من بينهم فنغ منغ بو، مجدي مصطفى، واستديو «راندوم إنترناشيونال»، ويهدف البرنامج إلى تقديم فترة إقامة فنية يصمم الطلبة من خلاله مشروعاً يجمع بين الفن والتكنولوجيا، والذي سيتم الكشف عنه للجمهور خلال الدورة التاسعة من فن أبوظبي الذي يقام في منارة السعديات خلال الفترة من 8 إلى 11 نوفمبر.

وكانت أولى سلسلة ورش عمل برنامج الفن + التكنولوجيا قد عقدت خلال الفترة من 22 إلى 26 أكتوبر بإشراف الفنانين فنغ منغ بو، ومجدي مصطفى. ويشتهر الفنان الصيني فنغ منغ بو باعتماده على الوسائط الإعلامية الجديدة، وقد عمل مع الطلبة لابتكار أعمال فنية تجمع الموسيقى الإلكترونية والصور المرئية في وقتها الأصلي، باستخدام جهاز كشف الذبذبات أو جهاز تسليط أشعة الليزر.

وفي نهاية ورشة العمل، قال الفنان فنغ منغ بو: «لقد سررت جداً بالعمل مع طلبة جامعة خليفة. وهذه زيارتي الرابعة إلى أبوظبي، ودائماً ما تثير دولة الإمارات إعجابي بتركيزها على التعليم والفنون، والذي أعتقد أنه ضروري جداً بالنسبة للشباب».

أما الفنان مجدي مصطفى، فعمل مع الطلبة بشكل أساسي على أبحاث الصوت، وتركيب الوسائط الإعلامية، والاختبارات الموسيقية. وقال مصطفى: «منذ عام 2011، تحولت ممارستي الفنية بشكل جذري إلى البحث في المناطق الناشئة، والخروج من خصوصية الجغرافيا والتاريخ، والتركيز على الخروج بأفكار وروحانيات ومفاهيم تجريبية خاصة بتطبيق تقنية الأصوات ثلاثية الأبعاد».

وتُنظم آخر ورشة عمل خلال الأسبوع المقبل، ويقدمها «راندوم إنترناشيونال» وهو استوديو تعاوني لإجراء تجارب الفن المعاصر، وتتركز أعمالهم على المشاركة الفاعلة، كما يشتهرون بإبداعهم لقطعة فنية بيئية ضخمة بعنوان «غرفة المطر». كما يعرض الفنانون أحد أعمالهم بعنوان «Future Self» في ورشة العمل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا