• الخميس 04 ربيع الأول 1439هـ - 23 نوفمبر 2017م

«دبي للقرآن» تستعد لمسابقة «الشيخة فاطمة للقرآن» للإناث

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 08 نوفمبر 2017

دبي (الاتحاد)

أعلنت جائزة دبي الدولية للقرآن التفاصيل الكاملة لانطلاقة الدورة الثانية لمسابقة الشيخة فاطمة بنت مبارك الدولية للقرآن الكريم للإناث التي تقام برعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، خلال الفترة من 12 إلى 24 نوفمبر الجاري بقاعة ندوة الثقافة والعلوم بمنطقة الممزر بدبي، بمشاركة أكثر من 74 متسابقة يمثلن الدول والجاليات المسلمة في العالم، وتقام المسابقة خلال الفترتين الصباحية والمسائية، حيث تقرر أن تبدأ الفترة الصباحية من الساعة العاشرة صباحاً إلى الواحدة ظهراً، بينما تبدأ الفترة المسائية من الساعة السادسة والنصف مساءً ولغاية الساعة التاسعة مساءً.

وذكر المستشار إبراهيم محمد بوملحة، مستشار صاحب السمو حاكم دبي للشؤون الثقافية والإنسانية رئيس اللجنة المنظمة للجائزة، أن جميع لجان ووحدات الجائزة أكملت استعداداتها لبدء الفعاليات، وأثنى على الجهود الكبيرة التي قام بها أعضاء اللجنة المنظمة والموظفون والمتطوعون لإنجاز المهام الموكلة إليهم في الوقت المحدد بفضل الخبرة التي اكتسبوها خلال السنوات الماضية في عملية تنظيم الفعاليات والمسابقات، خاصة وأن الجائزة تشهد في العام الواحد أكثر من مسابقة دولية ومحلية، وتحتاج إلى جهد كبير وتنسيق بين جميع اللجان.

وأشاد بالرعاية والدعم الكبيرين من قبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وما يقدمه سموه من دعم كبير لهذه المسابقة ولجميع فعاليات الجائزة وأنشطتها طوال العام.

وقال: إن جميع الترتيبات تمت من النواحي الإدارية والفنية وإعداد الأسئلة، حيث تم إعداد أكثر من 500 سؤال، كما تم اختيار لجنة تحكيم دولية من عدد من أصحاب الفضيلة من أصحاب الخبرة المتميزين في تحكيم المسابقات الدولية ومن الحاصلين على إجازات عليا في القراءات، وهم الدكتور عبدالله بن محمد الجار الله من السعودية، والدكتور إيهاب أحمد فكري من مصر، وفضيلة الشيخ راشد حسن محمد المدحاني من الإمارات، وفضيلة الشيخ وليد حسن جناحي من البحرين وفضيلة الشيخ عبدالكريم زكريا هارون من ماليزيا، وفضيلة الشيخ خالد أحمد بركات من لبنان، بالإضافة إلى لجنتين أخريين، إحداهما لاختيار أجمل الأصوات، والأخرى للاختبارات المبدئية، وكذلك تم الانتهاء من إعداد كشوف وصول ومغادرة المتسابقات ومرافقيهن، بحيث يبدأ توافدهن إلى أرض الدولة، اعتباراً من اليوم الأربعاء باستقبال أكثر من 10 مشاركات، على أن تصل بقية المتسابقات إلى أرض الدولة تباعا في الأيام التالية.

وأشاد بجميع وسائل الإعلام المختلفة التي ظلت تواكب وترصد فعاليات المسابقة، خاصة النشاط الإعلامي الملحوظ، والتغطية المتميزة للمسابقة في العام الماضي.

وقال بوملحة إن الترتيبات لهذه الدورة ستكون أكثر تميزاً بمشيئة الله، وتم التنسيق مع المتطوعين لتوزيعهم على اللجان كافة، وتم الاجتماع بهم لتوضيح مهامهم ليتمكنوا من تقديم الخدمات كافة لضيوف الدولة بتميز وإتقان، كما تم التنسيق مع مؤسسة دبي للإعلام فيما يخص النقل المباشر للمسابقة على الأقمار الصناعية عربسات ونايلسات وهوتبيرد، بالإضافة إلى إنتاج الرسالة اليومية التي تعدها وحدة الإعلام، وتلخص مجريات المسابقة، وتوزع على أكثر من 15 قناة فضائية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا