• الخميس 04 ربيع الأول 1439هـ - 23 نوفمبر 2017م

بجانب رحلة سفاري لمحمية «المها»

زيارة «سفينة شباب العالم».. لـ«دبي الذكية» و«إكسبو 2020»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 08 نوفمبر 2017

دبي (الاتحاد)

زار وفد ملتقى «سفينة شباب العالم»، أمس الأول، عدداً من مؤسسات دبي الحكومية، خلال فعاليات اليوم الثاني لملتقى الشباب العالمي الرائد الذي يقام للمرة الأولى في دبي، تحت شعار «القيادات الشابة الذكية»، ويستمر حتى 9 نوفمبر الجاري، بمشاركة 150 شاباً وشابة من 25 دولة من مختلف دول العالم، وينظم الملتقى من قبل لجنة عليا، أعضاؤها متطوعون من الشباب الإماراتي الذين سبق لهم المشاركة في «سفينة شباب العالم».

شملت جولة الوفد زيارات تعريفية وتعليمية، شملت كلاً من «مكتب دبي الذكية»، و«دبي للثقافة» و«إكسبو2020»، و«هيئة المعرفة والتنمية البشرية»، ورحلة سفاري صحراوية وبرية لمحمية «المها» الطبيعية في دبي، وتهدف تلك الزيارات في جوهرها التعرف إلى قوة دبي الناعمة لكونها مركزاً عالمياً للفنون والثقافات والتعليم الراقي والتطور التكنولوجي الهائل.

وفي إطار التعرف على تجربة دبي الرائدة في عالم التكنولوجيا واستخدام البيانات في دعم الاقتصاد وتعزيز الخدمات الإلكترونية، قام الوفد الشبابي بجولة داخل «مكتب دبي الذكية» في حي دبي للتصميم، حيث أعرب الشباب عن اندهاشهم حينما لاحظوا استقبال روبوت لهم يعمل كموظف استقبال افتراضي، وبدأ بتوجيههم إلى مختلف أركان المكتب، الذي بدا تصميمه كقطعة من المستقبل، لما يتمتع به من تصميمات ذكية وملهمة وصديقة للبيئة، واستقبلت الوفد د. عائشة بن بشر المدير العام لمكتب دبي الذكية، ويونس آل ناصر المدير التنفيذي لمؤسسة بيانات دبي، وقاما بالتقاط الصور التذكارية مع الشباب.

وتبادلت بن بشر الدروع مع تاتسويا ناجتسو نائب رئيس منظمة التبادل الدولي للشباب التابع لمكتب حكومة اليابان، وقدم بعض من موظفي «دبي الذكية» نبذة عن المؤسسة وأهدافها واستراتيجية عملها التي ترمي إلى جعل دبي المدينة الأذكى والأسعد في العالم».

وشارك الوفد في ورشة عمل متخصصة مع الفنان الإماراتي عبد القادر الريس لتعلم أحدث تقنيات وفنون الرسم بالألوان المائية، بالإضافة إلى ورشة عمل لتعلم الحرف الإماراتية اليدوية البسيطة والنحت على الجبس والزخارف الإماراتية.

وأبدى وفد «سفينة شباب العالم» انبهارهم بحجم الأعمال والإنشاءات الضخمة لموقع «إكسبو 2020» في دبي خلال زيارة ميدانية، تضمنت التعرف إلى الإنشاءات والمشروعات القائمة في الموقع المخصص للمشروع.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا