• الأربعاء 03 ربيع الأول 1439هـ - 22 نوفمبر 2017م

الشركات الألمانية تحجم عن الاستثمار في كتالونيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 08 نوفمبر 2017

فرانكفورت (د ب أ)

قال ماركوس شولز، الشريك بشركة كيه بي ام جيه للاستشارات المالية لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.ا) أمس، إن الشركات الألمانية تحجم عن الاستثمار في كتالونيا بسبب الصراع السياسي في الإقليم مع الحكومة الوطنية في مدريد.

وأضاف في فرانكفورت «الكثير من الشركات لجأت لمراجعة خططها الاستثمارية بمزيد من الحرص والحذر». وأوضح «قائمة معايير اتخاذ القرار تتزايد بصورة عامة، وتزداد أهمية قضايا مثل حكم القانون والاستقرار السياسي».

وأشار إلى أن الغموض الذي يحيط بالإقليم وتوجه حكومته نحو الاستقلال، أصبح ملموساً بالنسبة للكثير من الشركات الألمانية. وقال «رصدنا بصورة أكثر وضوحاً من ذي قبل أن الشركات تستثمر بوتيرة أكثر حذراً وبتردد أكبر»، مشيراً إلى أنه لا يوجد توجه واضح للخروج من الإقليم الواقع شمال شرق إسبانيا. ويشار إلى أن أكثر من نصف الـ 1600 شركة ألمانية تعمل في إسبانيا مسجلة في كتالونيا.

وتقول السلطات في مدريد إن نحو 1200 شركة نقلت مكاتب تسجيلها خارج كتالونيا حتى منتصف أكتوبر الماضي. وقد قامت مدريد بتسهيل عملية النقل لممارسة ضغط أكبر على حكومة برشلونة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا