• الأحد 30 صفر 1439هـ - 19 نوفمبر 2017م

الخام يتراجع قرب أعلى سعر في عامين ونصف

«أوبك» تتوقع تباطؤ نمو الطلب على النفط

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 08 نوفمبر 2017

أبوظبي، لندن (وام ورويترز)

توقعت منظمة أوبك تباطؤ نمو الطلب على نفطها أكثر من المتوقع خلال العامين المقبلين، إذ يقود تعافي الأسعار بدعم من اتفاق خفض الإنتاج الذي تقوده المنظمة إلى نمو الإنتاج مجددا من منتجين خارج المنظمة.

وقالت منظمة البلدان المصدرة للبترول في توقعاتها لعام 2017 إن التبني السريع للسيارات الكهربائية قد يقود لاستقرار الطلب على النفط في النصف الثاني، من العقد القادم ليقلص توقعات أوبك على المدى الأطول، وتتوقع أوبك وصول الطلب على إنتاجها من الخام إلى 33.10 مليون برميل يوميا في 2019 وفقا لتقريرها، ويزيد ذلك المستوى عن 32.70 مليون برميل في 2016، ولكنه يقل عن 33.70 مليون برميل يوميا في التوقعات الواردة في تقرير العام الماضي.

ورفعت أوبك التوقعات لإمدادات النفط المحكم والذي يشمل الخام الصخري الأميركي، وقالت المنظمة إن ارتفاع الأسعار في 2017، فضلا عن النمو المستدام للطلب قاد لرفع توقعات الإمدادات من خارج أوبك.

وتوقع العديد من خبراء القطاع النفطي مواصلة الأسعار ارتفاعها خلال الفترة المقبلة وتجاوز خام برنت 70 دولارا للبرميل وذلك بدعم من استمرار زيادة الطلب على هذه السلعة من قبل العديد من الدول التي عادت عجلة التنمية فيها للنمو بنسب جيدة اعتبارا من بداية العام الجاري.

وأوضح الخبراء أن زيادة عدد الدول التي باتت تؤيد تمديد اتفاقية خفض الإنتاج من داخل منظمة أوبك وخارجها سيكون له أثر كبير أيضا في ارتفاع أسعار النفط خلال الفترة المقبلة على نحو ربما يفوق التوقعات.

ومن المقرر أن تعقد منظمة الدولة المصدرة للنفط «أوبك» اجتماعا في فيينا نهاية نوفمبر الجاري، لبحث التطورات التي تشهدها السوق إضافة إلى إمكانية تمديد الاتفاق حتى نهاية عام 2018 وذلك بعد أن كان من المقرر أن ينتهي في مارس المقبل، كان سعر خام برنت قد حقق مكاسب كبيرة خلال الجلسات الست الماضية، بعدما قفز بنسبة 3.2% مرتفعا إلى مستوى 64.09 دولار للبرميل وهو الأعلى منذ أكثر من عامين في حين نما خام نايمكس الأميركي بنسبة 2.9% بالغا 57.25 دولار خلال الفترة ذاتها.

وفي ظل تواصل التحسن المسجل عززت أسعار النفط مكاسبها في الفترة من يناير الماضي وحتى 6 نوفمبر الجاري، فقد قفز سعر خام برنت بنسبة تجاوز 16% فيما وصلت بالنسبة لخام نايمكس الاميركي في الفترة ذاتها إلى نسبة 10%.

يأتي هذا في الوقت الذي تراجع فيه سعر النفط في تعاملات أمس، بعد أن سجل أكبر زيادة في ستة أسابيع في اليوم السابق، وتراجع خام برنت 19 سنتا إلى 64.08 دولار بحلول الساعة 0940 بتوقيت جرينتش، كما انخفض خام غرب تكساس الوسيط الأميركي سبعة سنتات إلى 57.28 دولار للبرميل. وقال أوليفييه جاكوب الخبير في بتروماتركس «تهاجم السعودية إيران بكل قوة من جديد وهو بالنسبة لي الأمر الأكثر أهمية من المسائل الداخلية». وتابع «إنه من ناحية يرفع مستوى المخاطر الجيوسياسية عالميا كما يزيد صعوبة الحفاظ على الإجماع داخل أوبك».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا