• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

خالد الشعفار يمثل الإمارات في مهرجان شباك للثقافة العربية المعاصرة في لندن

«الرحال» عمل تركيبي يحتفي بالعمارة الخليجية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 10 يوليو 2015

عبير زيتون (رأس الخيمة)

يمثل الفنان والمصمم المعماري خالد الشعفار دولة الإمارات العربية المتحدة في فعاليات مهرجان «شباك» للفنون العربية المعاصرة في لندن، ضمن فئة الفنون التشكيلية، بدعم من مهرجان أبوظبي للثقافة والفنون، وبالتعاون مع حي دبي للتصميم، والذي يقام هذا العام في الأماكن العامة في لندن، تجسيداً لشعاره «تفاعل الفن في الأماكن العامة» في الفترة الممتدة من 11حتى 27 يوليو الجاري.

وعن طبيعة مشاركته في المهرجان، الذي يقام مرة كل عامين قال الشعفار لـ»الاتحاد»: «على الرغم من مشاركاتي الدولية السابقة، أشارك لأول مرة في مهرجان شباك في لندن، بعمل فني تركيبي أسميته «الرحال»، وهو عمل يحتفي بفن العمارة في الإمارات العربية المتحدة ودول الخليج بأسلوب معاصر، يتناول البيوت القديمة وهندسة عمارتها، بعد دراسة طريقة بناء العريش والمواد المستخدمة فيه من جريد النخيل إلى كيفية بناء النارجيل، وأعدت صياغتها بطريقة فنية وهندسية معاصرة تراعي عنصر الحركة والترحل تيمنا بحياة ابن الصحراء في تنقله وترحاله، لأن العمل بعد مشواره إلى لندن سيعود إلى الإمارات، ويعرض في أبوظبي ودبي كعمل فني معاصر يهدف إلى لفت النظر ليس فقط إلى جمالية فن العمارة القديم، وإنما إلى أهميته وبراعته في البناء والتكيف مع ظروف الحياة بوسائل طبيعية برع فيها أباؤنا وأجدادنا، وتحتاج لمن يلفت النظر إليها بطريقة فنية معاصرة تلبي لغة العصر، وتحافظ على الإرث العماري.

ورأى الفنان خالد الشعفار أن مشاركة الإمارات العربية المتحدة هذا العام في مهرجان شباك الثقافي، وضمن فئة العمل التركيبي، تحمل أهمية خاصة لكونه لأول مرة يشارك فنان إماراتي، ضمن هذه الفئة الفنية الحديثة الفن «التركيبي» على الرغم من الحضور الإماراتي في هذا المهرجان، والذي يقتصر عادة وبنسبة قليلة على فئة الفن التشكيلي، ولكونه يحتفي بالفنون العربية من موسيقى وتشكيل وأدب ومسرح في الأماكن العامة، ما يسمح بالتواصل مع الجمهور والحوار في الإبداعات العربية بأنواعها كافة، وهي نافذة هامة للاحتكاك والتفاعل والانفتاح الحضاري على الثقافات الأخرى تحرص دولة الإمارات العربية المتحدة على تكريسه عبر رسالة الفن.

ويدعم مهرجان أبوظبي للثقافة والفنون إقامة حفلين موسيقيين في 11 يوليو. بالتعاون مع مؤسسة التوثيق والبحث في الموسيقى العربية، ضمن فعاليات مهرجان شباك في لندن، إلى جانب دعم مشاركة الفنان خالد الشعفار ضمن الأيام العشرة المخصصة للفنون التشكيلية، دعماً لمنجز التصميم الإماراتي، وحفاظاً على الإرث الموسيقي العربي الرائد.

يذكر أن مهرجان شباك للفنون العربية المعاصرة، والذي يقام في لندن مرة كل عامين، ويحمل هذا العام شعار «تفاعل الفن في الأماكن العامة»، يقوم على رسالة فكرية، مبدأها فتح نافذة أساسية للمملكة المتحدة والعالم العربي على الجمهور الأوروبي عامة، والانجليزي خاصة، للاحتكاك والتفاعل مع الفنون العربية المعاصرة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا