• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

مآذن من بلادي

مسجد الرحيم بدبي.. طرز معمارية فريدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 10 يوليو 2015

ماجد الحاج

ماجد الحاج (الشارقة)

شهدت الدولة اندفاعاً غير مسبوق نحو التنمية الحضرية انعكس ذالك بكل قوة علي قطاع التشييد، حيث أصبحت الإمارات أنموذجاً في التنوع واستخدام الطرز المعمارية المختلفة في مبانيها ومساجدها في مختلف إمارات الدولة. ومالت الشارقة إلى الطرز التاريخية ذات الطابع الإسلامي في معظم مبانيها، مما أدى إلى تنوع جمــيل في المباني.

وحرص مصمموا معظم المساجد في الدولة على أن تكون عمارتها مستوحاة من عصور إسلامية مختلفة، منها: المملوكي والعثماني والأندلسي والموحدي والمرابطي لدول المغرب العربي، وأيضاً هناك مساجد تحمل هويات معمارية محلية، أي مستمدة من التراث المحلي، أما بالنسبة للمساجد الحديثة نوعاً ما فتفتقت عقول المعماريين في إنشاء مساجد تساير العصر، وتؤدي الدور المنتظر منها وتواكب متطلبات التقدم والازدهار المعماري.

زخارف إسلامية

مسجد الرحيم بالمارينا في دبي، والذي يطل علي الخور مباشرة يعد واحداً من أكثر المساجد الذي جمع بين جنباته أكثر من طراز حيث المعمار الحديث المطعم بالزخارف الإسلامية والمنمنمات وخاصة الزجاج الذي ترصع بلفظ الجلالة «الله» كما رصعت جدرانه بأسماء الله الحسنى في عمل إبداعي رائع ونقش على أعمدته الداخلية شهادة التوحيد «لا إله إلا الله محمد رسول الله»، ويتفرد بمنحوته حجرية بشكل معاصر في فنائه نقش عليها لا إله إلا الله كما يتميز جامع الرحيم باضاءة حديثة وألوان مبهجة مريحة للمشاهد لعبت دوراً في إبرازه بشكل أخاذ.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا