• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

توقعت نمو إنتاج الحبوب العالمي إلى 2.53 مليار طن هذا العام

الفاو: أسعار الأغذية العالمية تتراجع 0,9% خلال يونيو

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 10 يوليو 2015

روما (رويترز، وام)

أعلنت منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (فاو) أمس أن أسعار الأغذية العالمية تراجعت في يونيو لتواصل انخفاضها دون انقطاع تقريبا منذ أبريل 2014 وعلى رأسها أسعار الألبان والسكر.وبلغ متوسط مؤشر منظمة الأغذية والزراعة لأسعار الغذاء، والذي يقيس التغيرات الشهرية لسلة من الحبوب والزيوت النباتية والألبان واللحوم والسكر 165.1 نقطة في يونيو منخفضاً 1.5 نقطة أو 0.9٪ عن مايو.وكانت قراءة مايو هي الأدنى للمؤشر منذ سبتمبر 2009. وذكرت منظمة الفاو أن إنتاج الحبوب العالمي سيكون «جيدا» في 2015 متوقعة وصول إجمالي الإنتاج إلى 2.527 مليار طن بما يزيد قليلا عن توقعات في مايو، لكنه يظل منخفضا 1.1٪ عن مستوى الحصاد القياسي الذي سجله العام الماضي.من جانب ثان، حذر تقرير «توقعات المحاصيل وحالة الأغذية» الصادر عن (فاو) أمس من أن هذه الاتجاهات المواتية للأسعار العالمية ولآفاق إنتاج الحبوب إنما تخفي وراءها أوضاع الإنتاج السلبية في مناطق انعدام الأمن الغذائي الساخنة من الكرة الأرضية.

وثمة نحو 34 بلدا في جميع أنحاء العالم بما في ذلك 28 بلدا في إفريقيا- والعديد منها يستضيف أعدادا كبيرة من اللاجئين- في حاجة إلى مساعدات غذائية خارجية وفق تقرير «فاو».وفي إفريقيا تشير التوقعات عموما إلى انخفاض الإنتاج من المستوى المرتفع للعام الماضي إذ تتوقع جميع المناطق انخفاض الحصاد فيما عدا إفريقيا الوسطى وشمال إفريقيا.

وفي جنوب إفريقيا من المرجح أن ينخفض الإنتاج الكلي للحبوب بنسبة 17٪ ويعود ذلك أساسا إلى عدم انتظام هطول الأمطار الموسمية وموسم الجفاف الممتد. وترجح التنبؤات أن إنتاج الذرة الكلي سيأتي في حدود 20.6 مليون طن أي ما يمثل 26٪ دون إنتاج عام 2014 الوافر وعلما بأنه يمثل الجزء الأكبر من إنتاج الحبوب في شبه الإقليم.ويقدر إنتاج الذرة في جنوب إفريقيا بنحو 10.5 مليون طن أي ما يقل بنسبة 30٪ عن مستوى الإنتاج الوافر في العام الماضي وما يمثل معظم الانخفاض في ناتج الحبوب على صعيد شبه الإقليم.ويقاس حصاد الذرة لدى كل من زامبيا وملاوي عام 2015 بما يقل بنسبتي 21 و26٪ عن عام 2014 كما أن عجز الأمطار أثر بشدة أيضا على إنتاج الذرة لدى كل من ليسوتو وناميبيا وبوتسوانا وسوازيلاند- وهي بلدان مستوردة- بانخفاضات تتراوح بين 13 و43٪.ويتوقع لهذه الاتجاهات أن تؤثر سلبياً على توافر صادرات الحبوب إلى البلدان المجاورة التي تعاني من عجز فيها مثل زيمبابوي، لاسيما وأن ناتج الذرة ينتظر أن يتراجع إلى النصف. وقياسا على المستوى المنخفض للعام السابق فإن عدد الأشخاص الذين يحتاجون إلى مساعدة غذائية يبدو متجها إلى الارتفاع.وفي غرب القارة فإن الإنتاج الجيد عموما خلال العام الماضي في منطقة الساحل يخفي وراءه قضايا الأمن الغذائي المحلي المعقدة حسبما ذكر تقرير «فاو».

وأظهر أحدث تقديرات لإنتاج الحبوب الكلي عام 2014 في بلدان الساحل والصحراء أن بلدان الإقليم التسعة سجلت إنتاجا مجمعا مقداره 21 مليون طن أي بزيادة نحو 7٪ عن متوسط خمس سنوات، وذلك بفضل وفرة الإنتاج في مالي والبلدان الساحلية الأخرى.ومع ذلك سجلت انخفاضات هامة في الإنتاج بأجزاء كبيرة من حزام الساحل والصحراء.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا