• الأربعاء 03 ربيع الأول 1439هـ - 22 نوفمبر 2017م
  11:34    بدء اجتماع قوى المعارضة السورية في الرياض لتشكيل هيئة مفاوضات لمحادثات جنيف    

«كهرباء الشارقة» تعرف بخططها ومشروعاتها المستقبلية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 07 نوفمبر 2017

لمياء الهرمودي (الشارقة)

نظمت هيئة كهرباء ومياه الشارقة ملتقى الأعمال والإعلام الثاني بفندق راديسون بلو في الشارقة، بحضور 10 من ممثلي مجالس الأعمال، وعدد من الخبراء والمتخصصين وممثلي وسائل الإعلام المحلية والدولية، بهدف دعم العلاقات الاستراتيجية والتعاون في تنفيذ رؤية واستراتيجية «الهيئة» المستقبلية، وتم خلال الملتقى استعراض المشاريع والخطط المستقبلية، ورؤية واستراتيجية «الهيئة» والمبادئ الأساسية لـ«الهيئة»، والتطور التقني الذي تشهده، كما نظمت «الهيئة» معرضاً مصاحباً للملتقى، شارك فيه أكثر من 30 شركة محلية وإقليمية ودولية، تعمل في مجالات الطاقة والمياه.

وأوضح الدكتور المهندس راشد الليم، رئيس هيئة كهرباء ومياه الشارقة، أن هذا الملتقى يأتي ضمن خطة «الهيئة» لتفعيل التعاون مع الشركاء، واستعراض الفرص والتحديات أمام قطاع الطاقة والمياه، من خلال عقد سلسلة من الملتقيات والاجتماعات والمؤتمرات التي تركز بشكل أساسي على عدد من المحاور، أهمها التعريف بـ«الهيئة»، وخطط التطوير والمشروعات، وتوضيح رؤية «الهيئة» واستراتيجيتها وأهدافها، وتبادل الآراء، وإتاحة فرصة للنقاش المفتوح بين مختلف الفئات.

وأشار إلى أن أعمال الملتقى الثاني للأعمال والإعلام الذي نظمته «الهيئة» سيساهم في تحديد عدد من التوصيات للتطوير، وتزويد وسائل الإعلام بالمعلومات والبيانات الضرورية التي تتعلق بالمشروعات والخطط المستقبلية، والعمل بشكل فعال على التأثير في السياسات ذات الصلة بمشروعات الطاقة والمياه.

وتضمنت جلسات الملتقى استعراض 7 ورقات عمل الأولى، افتتحها الدكتور المهندس راشد الليم عن الاستراتيجية العامة لهيئة كهرباء ومياه الشارقة، وخطة التطوير التي بدأت تنفيذها في مختلف المجالات، وتبسيط العمليات الإدارية من خلال تسهيل الإجراءات وإنجازها في مكان واحد، وتسهيل الإجراءات من خلال الإدارة الذكية للطاقة، مما يساعد على زيادة القدرة التنافسية لـ«الهيئة»، كما استعرض أفضل الممارسات في مجال الدراسات المتخصصة والمتأنية لجميع المشروعات، بحيث تحقق العائد الاقتصادي منها، والخطط المستقبلية للهيئة والمشاريع الطموحة التي تتضمنها؛ بهدف تقديم أفضل الخدمات لسكان إمارة الشارقة

واستعرض التطورات التي شهدتها «الهيئة» بفضل الشراكات الناجحة مع عدد من الشركات العالمية والمحلية، مما ساهم في إنجاز المشروعات في وقت قياسي وبأقل تكلفة، ونوهت بأن إنجاز محطة توزيع جهد 33 كيلوفولت كان يستغرق نحو عامين، وبعد التطوير أصبح لا يتجاوز إنجازها شهراً ونصف الشهر.

وأكد أن الإعلام له التأثير الأقوى في جميع المجالات، ويعمل على تشكيل الوعي تجاه الأحداث والتحديات، والتي بات من السهل الاطلاع على كثير من تفاصيلها بصدقية ووضوح، وتطرق إلى الشبكات الاجتماعية وتأثيرها على الشباب، خاصة أبناء الوطن.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا