• الأربعاء 03 ربيع الأول 1439هـ - 22 نوفمبر 2017م
  02:16    الجبير في مؤتمر المعارضة السورية بالرياض: لا حل للأزمة دون توافق سوري        02:25    وسائل إعلام في زيمبابوي: خليفة موجابي سيؤدي اليمين الدستورية الجمعة    

«موانئ دبي» تطور «منطقة حــرة» في أرض الصومـال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 07 نوفمبر 2017

دبي (الاتحاد)

تعتزم «موانئ دبي العالمية» تطوير مشروع منطقة حرة في جمهورية أرض الصومال تتكامل مع مشروع تطوير ميناء بربرة الذي سجل نمواً قياسياً في أحجام المناولة منذ تولي «موانئ دبي العالمية» إدارته في شهر مارس من العام الجاري.

وقام سلطان أحمد بن سليّم رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة «موانئ دبي العالمية» وسعد علي شير وزير خارجية أرض الصومال بالتوقيع أمس في دبي على اتفاق مبدئي لإقامة المنطقة الحرة في بربرة، بحضور مسؤولين رفيعي المستوى من الشركة والحكومة الصومالية.

ويستند المشروع الجديد إلى نموذج المنطقة الحرة لجبل علي «جافزا» في دبي، ويهدف إلى استقطاب الاستثمارات وتشجيع التجارة وخلق فرص عمل جديدة، وضمان مكانة متميزة لميناء بربرة كبوابة للمنطقة. وبموجب الاتفاق المبدئي، فإن «موانئ دبي العالمية» ستقوم بتنفيذ مشروع المنطقة الحرة في بربرة على مراحل، تشمل المرحلة الأولى منها مساحة أربعة كيلومترات مربعة من الأرض من أصل مساحة 12.2 كيلومتر مربع مخصصة للمشروع.

وسيتم تضمين تفاصيل المراحل المستقبلية اللاحقة في خطة المشروع.

وسيبدأ العمل بالمراحل اللاحقة من المشروع عندما يصل معدل الإشغال في المرحلة السابقة إلى 85% في كل من مراحل تنفيذ مشروع المنطقة الحرة في بربرة بعد إتمام نحو 85 في المائة من الأعمال المتعلقة بالمرحلة التي تسبقها، وسيستهدف المشروع طيفاً واسعاً من الشركات العاملة في قطاعات متنوعة مثل التخزين، والخدمات اللوجستية، والتجّار، والمصنّعين، والأعمال الأخرى ذات الصلة. وسيتم وضع اللمسات الأخيرة على بعض التفاصيل الإضافية مع الحكومة الجديدة لجمهورية أرض الصومال عقب الانتخابات المقررة في 13 نوفمبر الجاري.

في تعليقه على المشروع الجديد، قال سلطان أحمد بن سليّم: «نحن متحمسون لفرص التنمية المتاحة في جمهورية أرض الصومال، والتي تتشابه إلى حد كبير مع بدايات قصة النمو في دبي ودولة الإمارات العربية المتحدة والتي عززتها رؤية القيادة الرشيدة وحرصها على التأسيس لاقتصاد متنوع ومستدام قائم على الابتكار واستشراف المستقبل.

نعتبر الاتفاق الجديد خطوة نحو توثيق التعاون بين الطرفين بما يخدم تطور مسيرة التنمية الاقتصادية في جمهورية أرض الصومال». وأضاف: «إننا نتطلع قدماً إلى وضع اللمسات الأخيرة على مشروع المنطقة الحرة في بربرة مع الحكومة المقبلة، ونحرص على مواصلة شراكتنا معها».

وقال: «نود في هذا السياق أن نتقدم بالشكر إلى سكان منطقة بربرة وشعب جمهورية أرض الصومال على الترحيب بنا في بلدهم وعلى ثقتهم بخبراتنا وقدرتنا على تحفيز النمو التجاري من خلال تحديث وتطوير ميناء بربرة الذي سيوفر منفذاً إضافياً تحتاج إليه منطقة القرن الأفريقي لتطورها، كما سيخدم الدول غير الساحلية. إن مشروع المنطقة الحرة يتكامل مع خطة تطوير الميناء وتحويله إلى معبر رئيسي لمختلف البضائع المستوردة من الأسواق الإقليمية والعالمية، حيث سيجذب المستثمرين ويسهم في تنويع الاقتصاد وخلق المئات من فرص العمل».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا