• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  03:32    شيخ الازهر يدين "العمل الارهابي الجبان" ضد كنيسة قبطية في قلب القاهرة    

نظمتها «الإمارات للتوحد» واستضافتها جامعة أبوظبي

ياس بن حمدان بن زايد يشهد «على نهج زايد 2» لمصابي التوحد والأيتام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 09 يوليو 2015

أبوظبي (وام)

شهد الشيخ ياس بن حمدان بن زايد آل نهيان في جامعة أبوظبي الحفل الذي نظمته جمعية الإمارات للتوحد، في ختام فعالية «على نهج زايد 2».. والتي تتزامن مع يوم زايد للعمل الإنساني بمشاركة 33 يتيما و29 مصابا بالتوحد.وتأتي الفعالية استكمالاً للنسخة الأولى التي أطلقتها الجمعية خلال شهر رمضان الماضي، وسيراً على النهج الذي رسمه المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه ، في الاهتمام بالعمل الإنساني وجهوده الخيرية والانسانية وإحياء لذكراه العطرة. بدأ الحفل بتلاوة آيات من الذكر الحكيم وعرض من أقوال الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، ثم دعاء للشيخ زايد أداه عدد من الأيتام. وقالت حرم سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل حاكم أبوظبي في المنطقة الغربية سمو الشيخة شمسة بنت حمدان بن محمد آل نهيان الرئيس الفخري لجمعية الإمارات للتوحد: إن الوالد الشيخ زايد ، طيب الله ثراه، كان وما يزال رمزا للعطاء والعمل الإنساني الذي نقتدي به وان اختيارنا للأيتام ليكون المحور الذي تدعمه فعالية «على نهج زايد» في نسختها الثانية يأتي من منطلق إيماننا بأهمية تفعيل الدور المجتمعي لهذه الفئة العزيزة على قلوبنا والتي كانت من أقرب الفئات إلى قلب المغفور له الشيخ زايد بن سلطان، رحمه الله،. وأضافت سموها - في كلمة لها خلال الحفل ألقتها نيابة عنها الدكتورة خولة سالم الساعدي رئيس مجلس إدارة الجمعية - أن تفاعل أبنائنا ومشاركتهم مع إخوانهم الأيتام ترجمت أغلى معاني العطاء والتآخي بينهم وأثبتت قدرتهم على العمل كفريق واحد ويداً بيد في الأعمال الإنسانية ولخدمة وطننا الغالي. وأكدت سمو الشيخة شمسة بنت حمدان بن محمد..«أن أجمل معاني العطاء تتمثل عند رسم ابتسامة على وجه طفل وهذا ما قدمتموه من خلال تعاونكم مع أبنائنا في هذه الفعالية فعطاؤكم شملهم وشمل الأطفال في مختلف المستشفيات التي شاركتم زيارتها وإن مساهمة المصورين منكم في تسجيل أحداث هذه الفعالية هو تفعيل لدورهم الإنساني في نقل الصورة ونشر الوعي عن الحدث والمشاركين فيه». وأعربت عن سعادتها لما حققه أبناؤنا من تفاعل مع هذه الفعالية وشكرت جميع من كان له دور في نجاح فعالية «على نهج زايد» ووصولها إلى أهدافها المرجوة وهم.. دار زايد للرعاية الأسرية وجمعية الإحسان الخيرية وإدارة الشرطة المجتمعية ونادي صقور الإمارات للتصوير ونادي الإحسان التطوعي ومحل الأطفال محل «توي ستور» وكافة المتطوعين والإعلاميين الذين كان لوجودهم كبير الأثر في دعم الفعالية. وقام الشيخ ياس بن حمدان بن زايد آل نهيان في ختام الحفل بتكريم الأطفال من التوحد والأيتام. كما تم تكريم المتطوعين والجهات الراعية وهي دار زايد للرعاية الأسرية وجمعية الإحسان الخيرية.

وتستهدف فعالية «على نهج زايد 2» للعام الجاري الأفراد المصابين بالتوحد من المواطنين والمقيمين في الدولة والأيتام، وتتضمن دمج المصابين بالتوحد في المجتمع من خلال مشاركتهم في فعاليات المبادرة ودمج فئتي التوحد والأيتام من خلال الأعمال الإنسانية والخيرية المشتركة.

كادر // ياس بن حمدان

«على نهج زايد 2».. أهداف سامية

تنطلق فعالية «على نهج زايد 2» بأهداف سامية، تحت شعار نبيل وبمشاركة من شركاء إستراتيجيين من دار زايد للرعاية الأسرية وجمعية الإحسان الخيرية، إضافة للمشاركة الفاعلة من شرطة أبوظبي، حيث تعزز المبادرة جهود دمج فئات الأطفال من ذوي اضطراب التوحد والأيتام في محيطهم الاجتماعي، وتهدف إلى تأكيد مبادئ العمل الإنساني والقيم المجتمعية النبيلة، وتشجيع هؤلاء الأطفال عبر زيارات ممنهجة للأطفال في المستشفيات لتقديم الهدايا لهم، وإبراز قدراتهم على العطاء والمشاركة مع إخوانهم الآخرين في المجتمع.

وكانت الحملة قد بدأت الفعالية بزيارة لمستشفى المفرق في العاصمة أبوظبي، تبعتها زيارات شملت مستشفى لطيفة لمرضى الثلاسيميا في مستشفيات دبي وتوام في العين والقاسمي في الشارقة وخليفة للنساء والولادة في عجمان والفجيرة وصقر في رأس الخيمة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض