• السبت 29 صفر 1439هـ - 18 نوفمبر 2017م

رسالة إلى لويز: «الدكة» أو «مقاعد المتفرجين» !

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 07 نوفمبر 2017

أنور إبراهيم (القاهرة)

تدهورت العلاقة بين الإيطالي أنطونيو كونتي المدير الفني لفريق تشيلسي والمدافع البرازيلي ديفيد لويز، ووصلت إلى حد إخراجه تماماً من قائمة لاعبي «البلوز» في مباراتهم الأخيرة ضد مانشستر يونايتد. ولم يمر الأمر مرور الكرام على الصحافة ومحطات التليفزيون والمواقع الرياضية الإنجليزية، وإنما التف الجميع حول كونتي قبل مباراة اليونايتد لسؤاله عن أسباب استبعاد «لويز» تماماً من المباراة وجلوسه في مقاعد المتفرجين، ولم تكن إجابته شافية إذ اكتفى بالقول: إنه قرار تكتيكي ! وبعد المباراة حاول كونتي المراوغة والتهرب من الإجابة على السؤال الذي طرحته عليه شبكة «سكاي سبورت» بشأن مستقبل ديفيد لويز مع الفريق، وقال: لا أعرف ما إذا كان للبرازيلي مستقبل مع الفريق أم لا، ولكن ما أعرفه تماماً هو أن لويز يتعين عليه أن يبذل جهداً أكبر ويشتغل على نفسه أكثر.. وإلا سيجلس على دكة البدلاء أو في المدرجات. ومن جانبها، ذكرت صحيفة «ليكيب» أن التوتر في العلاقة بين كونتي ولويز مدافع الفريق كانت قد بدأت الشهر الماضي وتحديداً خلال مباراة تشيلسي ضد فريق روما الإيطالي في دوري الأبطال الأوروبي «الشامبيونزليج» والتي انتهت 3/‏‏3 على ملعب ستامفورد بريدج بلندن، حيث قام المدرب الإيطالي بإخراج اللاعب البرازيلي بعد نحو ساعة من المباراة، إذ لم يعجبه أداؤه فيها نظراً لكثرة أخطائه وتسببه في استباحة دفاع «البلوز» ودخول ثلاثة أهداف في مرمى فريقه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا