• السبت 06 ربيع الأول 1439هـ - 25 نوفمبر 2017م

افتتاحية

صواريخ اليأس الحوثية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 06 نوفمبر 2017

الصواريخ الباليستية الإيرانية التي تطلقها الميليشيات الانقلابية على المدن السعودية بين الحين والآخر، ويتم اعتراضها، تؤكد حقيقة واحدة، وهي أن ميليشيات الحوثي والمخلوع في اليمن بلغ بها اليأس مداه، وبدأت العد التنازلي للانهيار.. فتلك صواريخ اليأس الحوثية أو صواريخ النزع الأخير.. وهذه الصواريخ تزيد التحالف العربي لدعم الشرعية اليمنية بقيادة السعودية إصراراً وعزيمة على اقتلاع الحوثيين وحليفهم المخلوع من جذورهم، واستعادة الشرعية والاستقرار في اليمن الشقيق.. كما أن صواريخ الحوثي إيرانية الصنع لا بد أن تبعث برسالة واضحة إلى المجتمع الدولي تبين له من الذي يستهدف المدنيين، ومن الذي يرتكب جرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب في اليمن.

وقد آن الأوان لأن يقف هذا المجتمع الدولي بقوة وحزم ضد نهج إيران الإرهابي، وإصرارها على محاولة العبث بأمن واستقرار المنطقة.. آن الأوان لأن يقف المجتمع الدولي ضد العبث الإيراني، وضد أذرع طهران الإرهابية.. ولا بد أن تكف الأمم المتحدة عن معاييرها المزدوجة ومواقفها المتناقضة إزاء التعاطي مع الأزمة اليمنية.. وألا تتعامل مع الشرعي وغير الشرعي على قدم وساق.. والشرعية اليمنية بدعم التحالف مصممة على استعادة اليمن بالكامل من قبضة إيران والحوثي والمخلوع، سواء عسكرياً أو سياسياً.

الاتحاد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا