• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

روحاني متفائل ويستعد لمرحلة «ما بعد المفاوضات»

إيران تقدم «حلولا» في المحادثات النووية.. والغرب: لا جديد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 09 يوليو 2015

فيينا (وكالات)

تواصلت المفاوضات بين إيران والقوى الكبرى الهادفة لابرام اتفاق حول البرنامج النووي الايراني أمس بعد تمديدها حتى يوم غد الجمعة ولا تزال تتعثر حول قضايا «بالغة الصعوبة» بحسب ما وصفها دبلوماسي غربي. ونقلت وكالة الطلبة الإيرانية للأنباء عن دبلوماسي إيراني كبير قوله أمس إن إيران قدمت «حلولا بناءة» لحل الخلافات في المحادثات النووية مع القوى الست الكبرى إلا أن مسؤولين غربيين قالوا إنهم لم يسمعوا شيئا جديدا من طهران.

وعبر الرئيس الايراني حسن روحاني أمس عن تفاؤله بشأن نتيجة المفاوضات مؤكدا أن طهران بدأت تتحضر لـ«ما بعد المفاوضات».

وقال قبل مغادرته إلى روسيا للمشاركة اليوم في قمة لمنظمة تعاون شنغهاي إن المحادثات «دخلت في مرحلة دقيقة وإيران تتحضر لما بعد المفاوضات وبعد العقوبات»، كما نقل عنه التلفزيون الرسمي.

واضاف روحاني الذي اجتمع مع بوتين أمس، انه من المتوقع ان تدرج المفاوضات النووية على جدول اعمال قمة شنغهاي لأن بلدين من مجموعة 5+1، هما الصين وروسيا، سيشاركان في قمة اوفا على بعد 1100 كلم الى شرق موسكو.

وتجري إيران والقوى الكبرى جولة أخيرة من المحادثات للتوصل إلى اتفاق نهائي لإنهاء خلاف مستمر منذ أكثر من 12 عاما بشأن البرنامج النووي الإيراني المتنازع عليه. والهدف هو اتفاق يرفع العقوبات عن طهران مقابل فرض قيود على البرنامج النووي لمدة عشر سنوات على الأقل. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا