• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

تضامن أفريقي مع مصر في حربها ضد الإرهاب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 09 يوليو 2015

أديس أبابا(وكالات)

أصدر الاتحاد الأفريقي بيانا عبر فيه عن تضامن الاتحاد مع الحكومة المصرية والشعب المصري في حربها ضد الإرهاب، وأكد الاتحاد على رفض الاتحاد الأفريقي الكامل للإرهاب بكافة صوره ومظاهره داعيا لمزيد من الجهد لمنع ومكافحة الإرهاب والتطرف، في إطار أدوات الاتحاد الأفريقي والأدوات الدولية ذات الصلة. كما أكدت رئيسة المفوضية نكوسازانا دلامينى زوما في البيان على استمرار التزام الاتحاد بالعمل مع الدول الأعضاء والمجتمع الدولي بغية التعامل بفعالية مع كارثة الإرهاب والتطرف العنيف في أفريقيا، حيث لن تألو المفوضية جهدا لتنفيذ إطار الاتحاد الأفريقي لمكافحة الإرهاب. وأعربت رئيسة مفوضية الاتحاد الأفريقي عن صدمتها للعملية الإرهابية التى أسفرت عن اغتيال النائب العام وإدانتها القوية لهذا الهجوم الجبان الذي لا يمكن تبريره تحت أي ظرف، معربة عن تعازي الاتحاد الأفريقي لأسرة الفقيد وتمنياتها بالشفاء العاجل للمصابين.

ومن جانبه، قام وزير خارجية إثيوبيا تيدروس أدهانوم بتحرير رسالة خطية لوزير الخارجية المصري سامح شكري لنقل تعازيه وتعازي حكومة وشعب إثيوبيا في وفاة النائب العام، كما حضر عدد كبير من السفراء والقائمين بالأعمال إلى مقر السفارة المصرية في أديس أبابا لتسجيل تعازيهم وتعازي حكوماتهم وشعوبهم في دفتر التعازي الذي فتحته البعثة لهذا الغرض خلال الفترة من 1-3 يوليو الجاري. ومن أبرزهم سفراء الولايات المتحدة الأميركية، روسيا، الصين، الاتحاد الأوروبي، فرنسا، ألمانيا، بلجيكا، أيرلندا، بولندا، البرازيل، الأرجنتين، المكسيك، فنزويلا، كوبا، إندونيسيا، أذربيجان، كوريا الشمالية، فضلا عن سفراء الدول العربية وجامعة الدول العربية والدول الأفريقية.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا