• الجمعة 28 صفر 1439هـ - 17 نوفمبر 2017م

الزعيم الكتالوني المعزول و4 وزراء يسلمون أنفسهم في بلجيكا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 06 نوفمبر 2017

عواصم (وكالات)

أعلن متحدث باسم مكتب الادعاء البلجيكي العام في بروكسل أمس، أن رئيس حكومة كتالونيا المعزول كارليس بوجديمون و4 وزراء سابقين بالحكومة الإقليمية، سلموا أنفسهم لشرطة بلجيكا، وذلك بعد أيام من إصدار إسبانيا مذكرات اعتقال أوروبية بحقهم. وقال المتحدث جيل ديجيميبي «تم اقتيادهم للحجز الساعة التاسعة و17 دقيقة بالتوقيت المحلي من صباح الأحد» مضيفاً سوف يستمع قاض معني بالتحقيقات لبوجديمون والوزراء مساء.

وتابع أن قرار القاضية التي سيكون لديها 24 ساعة للبت في إبقائهم موقوفين أو الإفراج عنهم بشروط أو بكفالة، على خلفية الطلب الإسباني لترحيلهم.

وتوجه بوجديمون لبلجيكا الأسبوع الماضي، عقب توجيه الادعاء الإسباني اتهامات ضد 14 عضواً من حكومته المعزولة تشمل التمرد واختلاس الأموال. وأصدر قاض إسباني مذكرات اعتقال أوروبية، عقب عدم حضور بوجديمون والوزراء الأربعة بحكومة كتالونيا، جلسة استماع في مدريد الخميس الماضي بشأن جرائم تتعلق بسعيهم لانفصال كتالونيا. وأصدرت نيابة بلجيكا صباح أمس، أمراً بتوقيف بوجديمون و4 من أعضاء حكومته المعزولة المتواجدين معه في بروكسل.

من جهة أخرى، أعلن الحزب الديمقراطي الأوروبي الكتالوني أن رئيس كاتالونيا المُقال، المطلوب للعدالة الإسبانية، سيكون على رأس لائحة مرشحي حزبه في الانتخابات الإقليمية المقررة في 21 ديسمبر المقبل.

وقالت مارتا باسكال المتحدثة باسم الحزب الانفصالي الذي يقوده بوجديمون بعد اجتماع للحزب «نريد أن يقود الرئيس بوجديمون، الفوز الانتخابي الساحق الذي سنحققه في 21 ديسمبر».