• الأربعاء 03 ربيع الأول 1439هـ - 22 نوفمبر 2017م

تبنى 10 مكتبات ضمن مشروع أطلقته «كلمات» لتمكين الأطفال

ولي عهد الشارقة: تنشئة الأجيال على الثقافة وحب الاطلاع تمكنهم من مواجهة التحديات المستقبلية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 06 نوفمبر 2017

الشارقة (وام)

أكد سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، ولي العهد نائب حاكم الشارقة، أهمية تنشئة الأجيال على الثقافة والمعرفة الصحيحة بما ينمي من قدراتها ومهاراتها ويضعها في مواقع التنمية والتقدم التي تقود الدول إلى المراتب المتقدمة والمتطورة.

وأوضح سموه أن المسيرة التنموية والثقافية في إمارة الشارقة بقيادة وتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، شملت مختلف المستويات الاجتماعية والمراحل السنية مع الاهتمام بتنشئة الأجيال على الثقافة وحب الاطلاع، مما يمكنهم من مواجهة التحديات المستقبلية.

وأشاد سموه بجهود مؤسسة كلمات لتمكين الأطفال برئاسة الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي رئيس مجلس إدارة المؤسسة، وتعمل المؤسسة المعرفية غير الربحية على توفير الكتب ومواد القراءة للأطفال في المناطق المحرومة والمتضررة من الأزمات والصراعات على مستوى العالم.

وضمن جهوده الدائمة الداعمة للمبادرات الثقافية والعلمية تكفل سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي بتبني 10 مكتبات ضمن مشروع «تبنى مكتبة»، الذي أطلقته مؤسسة كلمات لتمكين الأطفال بالتزامن مع فعاليات معرض الشارقة الدولي للكتاب.

وقال سموه: تتعرض بعض المجتمعات إلى ظروف تشتت من أبنائها وتسهم في تهجيرهم إلى مجتمعات جديدة، وعلينا أن نسهم قدر المستطاع بتوفير الإمكانات والكتب إلى الأطفال واليافعين المتضررين من هذه الظروف لنمكنهم من التأقلم واستمرارية تزودهم بالعلم الذي ينميهم». ويهدف مشروع «تبنى مكتبة» إلى توفير أكبر عدد من الكتب لإعادة تشغيل المكتبات في المجتمعات المحرومة وتوفيرها للأطفال واليافعين العرب في جميع أنحاء العالم.

وتوفر المكتبة المتنقلة عدد 100 كتاب متنوع من المؤلفات العربية التي تخدم شريحة الأطفال إلى سن 17 عاماً، وتسهم المكتبة في تأقلم الأطفال واليافعين مع الأوضاع والظروف التي تحيط بهم وتشعرهم بالقبول في المجتمعات الجديدة التي يصلون إليها بسبب أوضاعهم.

ويوفر جناح مجموعة كلمات، المشارك ضمن فعاليات معرض الشارقة الدولي للكتاب في دورته 36، الفرصة أمام زواره للتعرف إلى ما تقدمه من مبادرات ثقافية وتعليمية للأطفال واليافعين، ويفتح أمام الزوار إمكانية المساهمة والمشاركة ضمن مشروع «تبنى مكتبة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا