• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

يخضع لعملية جراحية بكامل وعيه مستعينا بنظارة الأبعاد الثلاثة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 16 فبراير 2016

أ ف ب

خضع مريض لجراحة استئصال ورم سرطاني من الدماغ وهو بكامل وعيه ويضع نظارات تريه الأشياء بالأبعاد الثلاثة، في تقنية تهدف إلى تجنب أي تغيير في مجاله البصري، بحسب ما أعلن فريق الأطباء في أحد مستشفيات غرب فرنسا.

وقال مصدر في المستشفى، اليوم الثلاثاء، إن "العمليات الجراحية -التي يخضع لها المريض وهو بكامل وعيه- تجري منذ العقد الماضي، لكن الجديد كان استخدام نظارات ثلاثية الأبعاد أغرقت المريض في حالة من الوهم البصري بحيث أمكن إجراء اختبارات لوظائف شديدة التعقيد مثل اتخاذ القرارات في ظروف غير متوقعة" أو الاكتشاف البصري للمكان المحيط.   ويستفيد العلماء من إبقاء المريض واعيا لجعله يستجيب لبعض المحفزات العصبية. أما مع النظارات بالأبعاد الثلاثة، فإن عمل الأطباء يكون أكثر دقة ويسمح بتنفيذ مهمات طبية لم تكن ممكنة من ذي قبل، مثل إزالة ورم حديث التكون، بحسب ما جاء في بيان الأطباء.   ويمكن لهذه التقنية أيضا أن تحد من الإعاقات التي يمكن أن يسببها هذا النوع من العمليات.   وأكد الأطباء أن هذا المريض، الذي كان مصابا بورم خبيث في منطقة في الدماغ مجاورة للمناطق المسؤولة عن اللغة والبصر، تعافي وأصبح "في صحة جيدة جدا".

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا