• الاثنين غرة ربيع الأول 1439هـ - 20 نوفمبر 2017م

البطاقة الزرقاء تدين حارس «يد الوصل»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 06 نوفمبر 2017

دبي (الاتحاد)

رفع طاقم حكام مباراة العين والوصل في الجولة السادسة لدوري اليد، تقريراً ضد محمد إسماعيل حارس مرمى فريق الوصل، لاعتراضه على قرارات الحكام بعد حصوله على البطاقة الزرقاء في المباراة، فضلاً على ضرب الكرة بالقدم، قبل نهاية اللقاء، ما استجوب حصوله على البطاقة الحمراء وبعدها الزرقاء، وهو ما كتبه الحكام في التقرير الذي تم رفعه إلى لجنة المسابقات بالاتحاد لاتخاذ اللازم، وينتظر الحارس الوصلاوي عقوبة طبقاً للوائح.

يذكر أن طاقم الحكام الذي أدار المباراة ضم عبد الله خميس وفاضل غلوم، وعلى الطاولة أحمد عبد الرحمن وعدنان الخماسي، والمراقب أحمد حسن. واعترض محمد الحمادي، المشرف على كرة اليد في الوصل، على ما قام به مراقب المباراة، مؤكداً أنه وجه الحكام بضرورة منح حارسنا بطاقة حمراء وبعد خروجه من الملعب بطلب المراقب أن يخرجوا له البطاقة الزرقاء، رغم أن فريقنا كان يلعب بـ3 لاعبين فقط، ولم تتوقف مناوشات المراقب لنا طوال المباراة لدرجة أنه منع لاعبنا من التدريب خلف دكة البدلات والتجهيز لدخول الملعب، ولا ندري ما هي اللوائح التي تجيز للمراقب أن يوجه الحكام ويمنع لاعباً في الوقوف خلف دكة البدلاء. وأضاف: «نكن كل الاحترام لحكامنا، لكن ما حدث من المراقب يحتاج إلى وقفة من قبل لجنة الحكام، إذا كنا نبحث عن خروج المباريات لبر الأمان دون مشاكل، وما حدث من حارسنا مرفوض لأنه من اللاعبين المميزين، ولكن ما حدث أن الحكم احتسب خطأ على فريقنا بعدما خرجت الكرة بعيداً عن المرمى، وكانت الصافرة متأخرة في احتساب الخطأ، وننتظر أن تكون هناك وقفة من اللجنة تجاه ما يحدث، وقد طلبنا بعدم إسناد أي مباراة للفريق للمراقب، مثلما فعلتها أندية أخرى من قبلنا، وقد أرسلنا رسالة رسمية للاتحاد».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا