• الأربعاء 29 ذي الحجة 1438هـ - 20 سبتمبر 2017م

«دبي للإعلام» تختتم «عام القراءة» بنجاح لافت

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 23 ديسمبر 2016

دبي (الاتحاد)

نجاح إعلامي وجماهيري لافت حققته مؤسسة دبي للإعلام بقنواتها المرئية والمسموعة والمكتوبة، في إطار مواكبتها وتغطيتها ومشاركتها الشاملة لفعاليات «عام القراءة 2016» الذي شكل تظاهرة معرفية، اتسمت بالزخم والتنوع، تحولت الإمارات خلالها إلى خلية عمل يومية لنشر المعرفة وتعزيز القراءة لدى جميع فئات المجتمع.

وقال أحمد سعيد المنصوري، المدير التنفيذي لقطاع التلفزيون والإذاعة في مؤسسة دبي للإعلام: إن المؤسسة بقنواتها التلفزيونية والإذاعية والرقمية، قامت بمواكبة عام القراءة 2016، وذلك من خلال مجموعة التغطيات والبرامج والفواصل الترويجية المصاحبة على مدار العام، وعبر مجموعة فرق العمل الإعلامية والمهنية التي قامت بنقل الفعاليات والأنشطة كافة، والمبادرات المصاحبة، على امتداد إمارات الدولة، إلى جانب دعوة الشخصيات الاجتماعية والثقافية والفنية والإعلامية كافة للمشاركة في هذا الحدث الوطني والاجتماعي المهم، كذلك فتح المجال لمشاركة الجمهور والتفاعل مع عام القراءة، من خلال حسابات المؤسسة على وسائل التواصل الاجتماعي، وتقديم مختلف الاقتراحات والأنشطة الاجتماعية والفردية التي سلطت الضوء على نبض الشارع وتفاعله مع ترسيخ ثقافة العلم والمعرفة والاطلاع على ثقافات العالم في نفوس المواطنين والمقيمين على حد سواء.

وقد تميزت القناة التابعة لمؤسسة دبي للإعلام بدعم عام القراءة، من خلال تصميم 31 إعلاناً للترويج للقراءة، تم عرضها 1577 مرة. كما خصصت القناة أربعة برامج متخصصة في القراءة، وقامت قناة سما دبي بإجراء 133 مقابلة أجراها أكثر من 10 مذيعين على مدى أكثر من 200 ساعة تلفزيونية، تابعها أكثر من 300 مليون مشاهد حول العالم، كما تم بث 100 فاصل عن القراءة، بثت 1500 مرة في أوقات الذروة. وقامت مؤسسة دبي للإعلام بإطلاق مكتبة إذاعة دبي الجديدة «القراءة سعادة»، بحضور عدد من مديري الشبكة والإعلاميين من قطاعي الإذاعة والتلفزيون، وذلك في إطار ترسيخ فعل القراءة لدى العاملين في المجال الإعلامي وتنشيط معدلات القراءة والدمج بين السعادة والقراءة كممارسة وفعل يومي، حيث ضمت المكتبة الجديدة ما يزيد على 500 ‬كتاب ‬مختار ‬في ‬مجالات ‬عدة، ‬تشمل ‬تاريخ ‬الإمارات ‬وعلوم ‬اللغة ‬العربية ‬وتقدير ‬الذات ‬وعلم ‬النفس، ‬إلى ‬جانب ‬الكتب ‬المتخصصة ‬في ‬عالم الأطفال ‬والكتب ‬الدينية. أما إدارة الإعلام الرقمي، فقامت بإنشاء موقع إلكتروني خاص بالمبادرة، ونشرت إعلانات عن المبادرة على جميع المواقع الإلكترونية للمؤسسة، كما قدمت 90 مشاركة على تويتر وانستجرام لتعزيز القراءة من خلال مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا