• الجمعة 02 محرم 1439هـ - 22 سبتمبر 2017م

صدور «معجم الألفاظ والمصطلحات التربوية في التراث العربي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 23 ديسمبر 2016

الرياض (الاتحاد)

صدر عن «مركز الملك عبد الله لخدمة اللغة العربية» بالرياض كتاب «معجم الألفاظ والمصطلحات التربوية في التراث العربي»، من تأليف الزبير مهداد.

ذكر المؤلف في مقدمته، أن الكتاب خطوة في اتجاه تأصيل المصطلح التربوي، من خلال إحصاء الألفاظ والمصطلحات المتداولة في المجال التربوي التعليمي في التراث العربي الإسلامي، وشرح معناها اللغوي ومدلولها في الاستعمال التربوي التعليمي، وما قيل فيها. ومن خلال عرض المصطلحات وشرحها، يتوخى الكاتب تصنيف العناصر الحضارية من خلال الممارسات العملية للتربية العربية الإسلامية، كما يروم كشف الغطاء عن مكونات تراثنا التربوي العربي الإسلامي وآلياته، ومساهماته في بناء الحضارة العربية الإسلامية خاصة والإنسانية عامة.

يجد القارئ نفسه من أول وهلة أنه أمام عمل موسوعي، فهو كتاب معجمي تربوي وحضاري، تنوعت مراجعه ما بين الأصول الدينية والدراسات الفقهية وكتب التربية والتاريخ والفلسفة والسير والفهارس والإجازات وغيرها. استنبط الكاتب منها الألفاظ والمصطلحات التي كانت متداولة في الحياة التعليمية والتربوية في العصور الوسطى إلى حدود نهاية القرن التاسع عشر، ثم شرحها وطَعَّمَ الشروح والمواد بنصوص وشواهد مما قيل في موضوع المصطلح، وبالتقاطات تكشف الغطاء عن التراث العربي الإسلامي في التربية. يقول الكاتب: «إن مسألة المصطلح ليست مجرد بحث عن كلمة بعينها، بل هي مرجعية ثقافية وحضارية، إنها تاريخ ثقافتنا وفكرنا، ولعل هذا الأمر هو الذي فطن له مكتب تنسيق التعريب بالرباط، حيث أقر المشاركون في ندوة توحيد منهجيات وضع المصطلحات العلمية في 20 فبراير شباط 1981 مبدأ «استقراء وإحياء التراث العربي، خاصة ما استعمل منه، أو ما استقر منه من مصطلحات علمية عربية صالحة للاستعمال الحديث، وما ورد فيه من ألفاظ معربة»، حرصاً منهم على ألا ينقطع تواصل اللغة العربية.

     
 

شكرا

شكرا لمركز الملك عبدالله على الإصدار، وشكرا لجريدتنا الغراء (الاتحاد) على التعريف بالكتاب،، أسعدني كثيرا قراءة العرض الوافي والشامل والدقيق لكتابي. خاصة حين صدر في جريدة أكن لها تقديرا خاصا وأتابعها بشغف. تقبلوا تحياتي الزكية ومودتي الصادقة وتمنياتي لكم بالتوفيق

الزبير مهداد | 2016-12-23

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا