• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

اعتماد أسماء 213 مستفيدا من منحة الزواج

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 08 يوليو 2015

وام

اعتمدت معالي الدكتورة ميثاء بنت سالم الشامسي وزيرة دولة رئيس مجلس إدارة صندوق الزواج أسماء 213 مستفيدا من الدفعة الخامسة لعام 2015 من منحة الزواج بإجمالي سبعة ملايين و800 و10 آلاف درهم تم تحويلها بالفعل للمستفيدين عن طريق حساباتهم البنكية وإخطارهم من خلال الرسائل النصية القصيرة.

ويقدم صندوق الزواج المنحة المالية للمواطنين المقبلين على الزواج كدعم مادي من أجل المساهمة في تكوين وبناء أسرة إماراتية متماسكة تسهم في استقرار المجتمع ويتبلور الهدف الرئيسي للمنحة في تشجيع زواج المواطنين من مواطنات وتعزيز مرتكزات البناء الاجتماعي لوطننا الغالي وتماسك نسيجه والارتقاء به وتفعيله من جميع جوانبه بحيث يعود بالخير والاستقرار على كل من يستفيد منه.

وأوضحت معالي الدكتورة ميثاء الشامسي أن منحة الزواج هي إحدى بذور الخير والعطاء التي غرسها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان - طيب الله ثراه - من خلال تأسيس صندوق الزواج الذي تواصل بالأيادي الكريمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

وأشارت الشامسي إلى أن يوم زايد للعمل الإنساني خصص لتخليد مآثر الخير لرائد العمل الإنساني وصاحب اليد البيضاء زايد رحمه الله، مضيفة أن تلاحم جميع أبناء زايد وتكاتفهم لإكمال مسيرة العطاء قد وصل إلى كل بقعة من العالم الأمر الذي جعل دولة الامارات تتبوأ موقع الريادة في العمل الإنساني على المستوى العالمي.

وأكدت أن هذا النهج الذي وضع الأساس له رجل الإنسانية والتسامح والانفتاح - طيب الله ثراه - لن ينقطع في ظل الخير والعطاء لقيادتنا الرشيدة وهي باقية في خدمة الإنسانية ودعم أوجه الخير والإحسان ومد يد العون لكل محتاج على هذه الأرض.

ونوهت بأن مبادرة يوم زايد للعمل الإنساني جعلت منها مناسبة لإطلاق المبادرات الخيرية والإنسانية محليا وعالميا ليصبح العمل الإنساني منهج حياة وليتحول مجتمع الإمارات بفئاته كلها وشرائحه المختلفة إلى مجتمع خيري بامتياز يشد بعضهم أزر بعض ويتسابقون في خدمة مجتمعهم ووطنهم لمصلحة العمل الإنساني في العالم كله مما يجعل اسم الإمارات محفورا في قلوب وعقول الشعوب التي استفادت وما زالت من المشروعات الإنسانية الإماراتية.

... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض