• الأحد 30 صفر 1439هـ - 19 نوفمبر 2017م

«الموارد البشرية والتوطين»: 27 % زيادة أعداد العمالة الماهرة في الخاص

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 05 نوفمبر 2017

أحمد عبدالعزيز (أبوظبي)

كشفت إحصاءات صدرت عن وزارة الموارد البشرية والتوطين، مؤخراً، أن نسبة تشغيل العمالة الماهرة في القطاع الخاص بالدولة خلال الخمس سنوات الماضية ارتفعت بـ 27 %، حيث كان عدد العمالة الماهرة في عام 2011، يبلغ مليون و155 ألف عامل ماهر، فيما بلغ في عام 2016 مليون و470 ألف عامل، في الوقت الذي ارتفعت فيه نسب المتخصصين في سوق العمل بمعدل 56%، حيث كان عدد المتخصصين 287 ألف شخص في 2011، بينما ارتفع العدد إلى 447 ألفاً في عام 2016.

وأظهرت إحصاءات الوزارة أن عدد الفنيين قد ارتفع من 98 ألفاً في عام 2011 إلى أن وصل 161 ألفاً في عام 2016، بنسبة زيادة قدرها 64%، ما يعكس إقبال سوق العمل على اجتذاب الفنيين في مختلف المجالات، علاوة على زيادة أعداد الشركات في الدولة والتي أدت إلى الارتفاع على الطلب في العمالة بمختلف مستوياتها المهارية.

وبينت الإحصاءات أن نسبة تشغيل المهنيين في الشركات الخاصة قد بلغت 18%، حيث كان عددهم 390 ألف موظف في عام 2011، وزاد إلى أن بلغ 461 ألفاً في عام 2016، إضافة إلى ارتفاع عدد العمالة ذات مستوى مهاري منخفض من مليون و976 ألفاً في 2011 إلى أن وصل إلى مليونين و349 ألف عامل في عام 2016 بنسبة قدرها 18.8%.

كما أشارت الإحصاءات إلى أن نسبة العمالة محدودة المهارات في عام 2016 كانت بلغت 48.08% من إجمالي العاملين في القطاع الخاص، فيما بلغت نسبة العمالة الماهرة 30.06% من الإجمالي، تلتها العمالة المهنية بنسبة 9.43%، فيما بلغت نسبة العاملين الاختصاصيين 9.14% من إجمالي عدد العاملين في المنشآت الخاصة، بينما كانت نسبة الفنيين 3.29% من الإجمالي.

وأظهرت الإحصاءات أن إمارة دبي تأتي في المرتبة الأولى، من حيث عدد العمالة، حيث يعمل بها 49% من إجمالي عدد العاملين في القطاع الخاص بالدولة، وجاءت إمارة أبوظبي ثانية بنسبة 29.61% من العمالة، وفي المرتبة الثالثة كانت إمارة الشارقة بنسبة 11.57% من العمالة، وكانت إمارة عجمان الرابعة بنسبة 4.66%، ورأس الخيمة في المرتبة الخامسة بنسبة 2.54%، والفجيرة بنسبة 1.82% من إجمالي العمالة، وكانت إمارة عجمان نسبة العمالة فيها 0.82% من إجمالي العمالة على مستوى الدولة.ووفق التقرير الإحصائي، حددت الوزارة تسعة قطاعات اقتصادية رئيسة للشركات في القطاع الخاص على مستوى الدولة، حيث جاء قطاعا التجارة وخدمات الإصلاح والصيانة في المركز الأول بعدد 132 ألف شركة، تلاه قطاع التشييد والبناء الذي حل ثانياً بعدد 63 ألف شركة، فيما جاء قطاع الصناعات التحويلية في المرتبة الثالثة بعدد 30 ألف شركة، واحتلت المرتبة الرابعة من القطاعات الاقتصادية الشركات العاملة في مجال العقارات والتأجير وخدمات الأعمال بعدد 29 ألف شركة، وفي المرتبة الخامسة جاء قطاع الخدمات المجتمعية والشخصية الأخرى بعدد 26 ألف شركة، تلاها في المركز السادس قطاع النقل والتخزين بعدد 25 ألف شركة، فيما كان المركز السابع من نصيب قطاع الفنادق والمطاعم، حيث بلغ عددها 18 ألف منشأة، وقطاع الخدمات التعليمية والدراسات في المرتبة الثامنة بعدد ثلاثة آلاف شركة، وأخيراً قطاع الوساطة المالية الذي سجل ألفين منشأة، علاوة على قطاعات أخرى شملت 8000 شركة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا