• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

التقى رئيس وأعضاء مجلس إدارة الهيئة والكادر الطبي والإداري والفني

محمد بن راشد يؤكد أهمية التركيز على البحوث لتطوير كفاءة مستشفيات «صحة دبي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 08 يوليو 2015

دبي (وام)

دبي (وام)

التقى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في قصر سموه في زعبيل مساء أمس بحضور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وسمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي، رئيس وأعضاء مجلس إدارة هيئة الصحة في دبي وأعضاء الكادر الطبي والإداري والفني في مستشفيات وعيادات الهيئة وتبادل معهم سموه التهاني بالعشر الأواخر من الشهر المبارك.

وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم خلال حواره والحضور أهمية التركيز على البحوث والدراسات التي تسهم في تطوير كفاءة مستشفيات الهيئة وكادرها الطبي والفني «مختبرات وأشعة» وغيرها والوصول إلى اكتشاف العلاجات المناسبة والناجعة للعديد من الأمراض المستعصية وتوفير أقصى مستويات الرعاية الصحية للمرضى، خاصة الذين يعانون منهم من تبعات هذه الأمراض المزمنة.

ووجه سموه رئيس مجلس إدارة الهيئة معالي حميد بن محمد القطامي بضرورة تدريب الكوادر الطبية الوطنية على أيدي من سبقوهم وإفساح الفرص لهذه الكوادر الخريجة للتعلم من الأطباء القدامى في مستشفيات الهيئة، لاسيما في التخصصات الطبية النادرة من أجل توفير العدد الكافي من هذه الكوادر وبناء جيل جديد قادر على ملء الفراغ في حال غياب الطبيب أو استقالته أو تقاعده.

وشدد سموه على ترسيخ ثقافة الكشف المبكر عن المرض الذي قد يشعر به الإنسان والتوعية بهذا الشأن في أوساط مجتمعنا للتخفيف من الآثار الخطرة للأمراض الخبيثة وسرعة علاجها والتعامل معها بشكل إيجابي لضمان سلامة المريض وتحقيق الشفاء العاجل له.

ونوه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بكفاءة الأطباء والكادر البشري في الهيئة عموماً، مؤكداً سموه على دعمه اللامحدود لتطوير الهيئة وتوفير كافة الإمكانات التي تساعدها بالوصول إلى أعلى وأرقى المعايير العالمية لجهة تأمين الكادر المؤهل تأهيلًا عالياً واستقطاب الكفاءات الطبية المتخصصة خاصة من الشباب المواطن ومواكبة كل ماهو جديد في العلوم الطبية والصحية والأجهزة والمعدات والأدوية التي تلعب دوراً بارزاً في عملية التطوير والتحديث التي ننشدها، مضيفاً سموه « ونحن إذ نحرص على سلامة الإنسان في مجتمعنا وسعادته واستقراره لنؤكد من جديد أن الإنسان هو محور اهتمامنا كقيادة وحياته وسعادته وكرامته الإنسانية هي الأساس في بناء مجتمع آمن ومستقر ودولة عصرية عمادها الفرد المتعلم السليم والمؤهل عقلياً وجسدياً القادر على أداء دوره ورسالته بكفاءة عالية».

ومن جهته رفع معالي حميد بن محمد القطامي باسم موظفي وموظفات هيئة الصحة في دبي أسمى آيات الشكر والعرفان إلى صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي على اهتمامه ومتابعته الشخصية لاستراتيجية الهيئة ومسيرتها التطويرية، معتبراً أن توجيهات سموه ودعمه لهذه الهيئة الوطنية الحيوية يشكلان حافزاً له ولكل منتسبيها لبذل المزيد من الجهد والوقت والتشاور والعمل كفريق واحد من أجل التوصل إلى صيغة جديدة وفاعلة تسهم في تحقيق الأهداف الوطنية العليا للهيئة ورسالتها الإنسانية النبيلة.

حضر الأمسية الرمضانية سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم ومعالي محمد بن عبدالله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء وخليفة سعيد سليمان مدير عام دائرة التشريفات والضيافة في دبي وعدد من مديري مستشفيات الهيئة والأطباء ورؤساء الأقسام.

وتناول الجميع طعام الإفطار إلى مأدبة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم الرمضانية العامرة بعد أداء صلاة المغرب جماعة والتي دعوا فيها الله العلي القدير أن يحفظ قيادتنا المعطاءة من كل سوء ويحمي دولتنا من كل مكروه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض