• السبت 29 صفر 1439هـ - 18 نوفمبر 2017م
  01:27     شرطة عجمان تخفض المخالفات المرورية بنسبة 50%     

اكتفى بالمذكرة التوضيحية

الفلاسي: «رسالة» النصر عن «الديربي» وصلت

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 05 نوفمبر 2017

وليد فاروق (دبي)

تزامناً مع أحداث الجولة السابعة من دوري الخليج العربي، التي شهدت مباراة «ديربي» بر دبي بين النصر والوصل، والتوتر الكبير والإثارة التي غلفت إقامة هذه المباراة، مع إقامة مباراتين أخريين لا تقلان أهمية ولا جماهيرية عن هذا الديربي ممثلة في لقاء الجزيرة مع شباب الأهلي، والعين مع الوحدة، وهو ما استدعى ضرورة حث الجماهير على الالتزام بالسلوك الرياضي القويم، والتمسك بمبادئ الروح الرياضية والبعد عن التعصب والإساءات اللفظية والفعلية، وذلك من خلال خطبة صلاة الجمعة الماضية.

ولفت الدكتور حمد رحمة الفلاسي، المدير التنفيذي لشركة النصر لكرة القدم، أن أبرز ما حرص «العميد» على توجيهه من خلال «رسالته» المتعلقة بالشكوى التي كان قد تقدم بها ضد ثنائي الوصل البرازيليين فابيو دي ليما، وكايو كانيدو، بسبب إساءتهما للكيان النصراوي هي نفس المعاني التي حرص أئمة المساجد على توجيهها لحشود المصلين خلال خطبة صلاة الجمعة الأخيرة.

وكان النصر قد أعلن اكتفائه بتقديم رسالة توضيحية إلى اتحاد الكرة بخصوص شكواه إلى لجنة الانضباط، دون الاحتجاج على مشاركة اللاعبين في المباراة التي فاز فيها الوصل بهدفين نظيفين، لكن في نفس الوقت دون التطرق إلى القرار المنتظر من لجنة الاستئناف والمقرر أن تناقش القضية يوم 12 نوفمبر.

وتضمنت خطبة الجمعة الحث على التشجيع المثالي والبعد عن الإساءة وحفظ الأمن في المنشآت والفعاليات الرياضية بما يبرز الوجه الحضاري للشخصية الإسلامية وللرياضة الإماراتية، سعياً لتحقيق الهدف النبيل بالتشجيع المثالي والسلوك الراقي والتحلي بمكارم الأخلاق التي هي جوهر الإسلام.

وأشار الأئمة في خطبتهم إلى أن الإسلام لا يسمح كما لا يسمح القانون بأي عمل فيه تهديد للأمن وخرق لقواعد السلامة والحماية للجمهور الرياضي، من العنف اللفظي والكتابي وإثارة الفوضى وبث روح العصبية والعنصرية.

وأكد الفلاسي إلى أن الهدف الأساسي من موقف النصر قد تحقق وكل المؤشرات توحي أن «الرسالة» قد وصلت، بدليل حرص لاعبي الوصل على الاحتفال بطريقة عادية مشروعة بالنسبة لهم، ومتمثلة أيضاً في تصريح لحميد يوسف مدير الوصل بتأكيد على احترامه وتقديره للنصر واعتذاره عن أي إساءة، مشيراً إلى أن رد الفعل الإيجابي هذا لو كان صدر قبل ذلك، لما تقدم النصر بشكواه من الأساس أو على الأقل لقام بسحبها بعد تقديمها.

وتابع: «رسالتنا وصلت للجميع، هذا هو هدفنا الأساسي بغض النظر عن نتيجة المباراة، وأعتقد أننا أرسينا مبدأ مهماً لجميع الأندية والكيانات الرياضية مستقبلاً، سيكون هناك اعتبار وحرص على تقدير الكيانات بما يحفظ لها احترامها للجميع».

واستطرد: «الوسط الرياضي مشتعل بالعديد من الموضوعات الفرعية، والجميع مشغول بها عن قضايا أخرى أهم، والكثيرون تعاملوا مع ما حدث للنصر بشكل يوحي بقبولهم ضمنياً الإساءة للنادي، وهذا ما حرصنا على توضيحه والتأكيد على رفض أي إساءة بالقول أو الإشارة أو التلميح».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا