• الخميس 04 ربيع الأول 1439هـ - 23 نوفمبر 2017م

الوحدة وصيفاً للجولة الثانية والجزيرة في المركز الثالث

العين يحلق بصدارة كأس رئيس الدولة للجو جيتسو

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 05 نوفمبر 2017

أمين الدوبلي (أبوظبي)

تحت شعار «يوم الوفاء لرمز العطاء»، اختتمت مساء أمس منافسات الجولة الثانية من بطولة كأس صاحب السمو رئيس الدولة للجو جيتسو، بمشاركة لاعبي ولاعبات أندية الدولة من المواطنين والمواطنات، وحلق نادي العين بالمركز الأول بمجموع 704 نقاط حصيلة 17 ذهبية، و6 فضيات، و5 برونزيات، فيما حصل الوحدة على المركز الثاني بـ 447 نقطة، حصيلة 4 ذهبيات، و9 فضيات، و11 برونزية، وحل الجزيرة في المركز الثالث بمجموع 388 نقطة حصيلة 6 ذهبيات، ومثلها فضيات ومثلها برونزيات، وجاءت أكاديمية أجيال في المركز الرابع بـ 250 نقطة، حصيلة 6 ذهبيات و3 فضيات وبرونزية، واحتل الظفرة المركز الخامس بمجموع 223 نقطة حصيلة 3 ذهبيات، و4 فضيات و3 برونزيات.

وكانت المنافسات التي استضافتها صالة الجزيرة بأبوظبي، قد شهدت حضورا مميزا من مسؤولي اتحاد الجو جيتسو وعلى رأسهم العميد محمد بن دلموج الظاهري ويوسف البطران عضوا مجلس الإدارة، ومحمد حسن السويدي رئيس شركة الجزيرة للألعاب المصاحبة، وعبيد المحرزي عضو مجلس إدارة شركة الوحدة لألعاب المصاحبة، ويوسف البلوشي مدير الإدارة الفنية بالاتحاد ومشرفو اللعبة بالأندية.

وأكد عبدالمنعم الهاشمي رئيس الاتحادين الإماراتي والآسيوي النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي أن بطولة كأس صاحب السمو رئيس الدولة تكتسب أهمية كبيرة، لأنها تحمل اسماً غالياً على الجميع، كما أنها تأتي في مناسبة وطنية غالية أيضا، وهي ذكرى تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئاسة الدولة، وأيضا احتفالات يوم العلم، مشيرا إلى أن كل لاعب أو لاعبة شارك في هذه البطولة كان هدفه تسجيل اسمه بحروف من نور في سجلات الشرف بتلك البطولة الغالية من خلال حصد ميدالية تصعد به إلى منصة التتويج.

وقال الهاشمي: الهدف الأساسي من البطولة تنشيط التنافس والتحدي بين أندية الدولة باعتبارها الرافد الأساسي للمنتخبات بالمواهب واللاعبين، كما أنها فرصة مثالية للاحتكاك واكتساب الخبرات اللازمة، واستمرارية القتال على البساط لتطوير المستوى، فضلا عن اطلاع العالم على مدى تطور اللعبة في الإمارات التي أصبحت قبلة الجو جيتسو في العالم، وعاصمة صناعة القرار في مختلف القارات، ونحن في الاتحاد نحرص على تنظيم بطولة في نهاية كل أسبوع حتى تكون المنافسات مستمرة، وحتى نضمن أيضا أن ينتهج أبناؤنا أسلوب حياة صحياً.

وتابع: أشكر أندية الدولة على تشجيعها للجو جيتسو وتوسيع قاعدة المشاركة، وتقديرا منا لدور الأندية فنحن نفكر بشكل مستمر في تطوير تلك البطولة، واستحداث مسابقات محلية جديدة تصب في نفس الاتجاه، وبعد أن كانت جولات كأس صاحب السمو رئيس الدولة في الموسم الماضي 3 جولات، أصبحت العام الجاري 5 ونفكر الآن في تطوير المسابقة أكثر في الموسم المقبل، بالتشاور مع اللجنة الفنية بالاتحاد.

وعن احتدام المنافسة بين العين والجزيرة والوحدة والظفرة في البطولة قال: هذا هدف في حد ذاته، ونحن سعداء بهذه الظاهرة التي تدعم تطور الرياضة، وتنعكس بالإيجاب على المنتخب الوطني لأنها توفر الخيارات الكثيرة أمام المدرب.

في نفس السياق قال يوسف البطران عضو مجلس إدارة الاتحاد مسؤول ملف الأندية إن أكبر مكاسب الموسم الحالي هو دخول أطراف جدد للمنافسة على الصدارة أبزرها الوحدة الذي قدم رسالة قوية لباقي الأندية وأثبت أنه قادم بقوة، كما اثبت المسابقة أن أحدا لن يهنأ بالاستمرار في الصدارة، وقد انعكس ذلك على المنافسة التي أصبحت قوية للغاية، وبطولة الكأس أصبحت أكثر بطولة تمنح الأندية الفرصة كي تتعرف على حجم تطورها، وبدأنا نلاحظ أن كل جولة تكون أقوى من سابقتها، والجديد في الجولة الحالية هو الاهتمام الكبير من قبل مسؤولي الأندية، وحضورهم المنافسات وهذا يؤكد أن القادم أفضل بالنسبة للمنتخبات. وعن الجديد في ملف الأندية ومن سينضم قريبا قال: تم الانتهاء من إشهار اللعبة في نادي التعاون، وسوف يعلن عن انضمامه قريبا للأندية الممارسة للعبة، وبالنسبة للعروبة فقد انضمت بالفعل، وأصبح لديها لاعبون مميزون يشاركون في المسابقات المحلية. من جانبه، توجه محمد حسن السويدي رئيس شركة الجزيرة للألعاب المصاحبة مستضيف الحدث بالشكر والتقدير إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، على قرار السماح بمشاركة أبناء المواطنات ومواليد الدولة في المسابقات المحلية، مشيرا إلى أنه جاء في وقته، وسوف يحقق نقلة نوعية هائلة في كل الألعاب. وقال: بالنسبة للجزيرة في بطولة الكأس: نحن نعمل بشكل مستمر، ولكن يجب أن نعلم بان المنافسة أصبحت أصعب من ذي قبل، خصوصا بعد دخول الوحدة على الخط، الطموحات كانت كبيرة في بداية الموسم للبقاء في الأفضلية، ولكن الشهور القليلة الماضية أثبتت أن هناك أمراً ما لابد من تداركه، وأن عمل الأندية الأخرى فاق توقعاتنا، ومع ذلك أؤكد بأننا مازلنا في قلب المنافسة، وأن الأماني ما زالت ممكنة للاحتفاظ بالصدارة للعام الثالث على التوالي، وأن أهم تحدٍ يواجه الجزيرة حاليا هو البحث عن مقر جديد للأكاديمية الخاصة بالجو جيتسو، ولن يهدأ لنا بال حتى يتوفر لنا ذلك.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا