• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

3 سيارات مفخخة تهز بيجي.. وعشائر الأنبار تجهز 7 آلاف لمحاربة التنظيم

«داعش» يحرق 5 نساء وأبناءهن ويعدم صحفية في العراق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 08 يوليو 2015

هدى جاسم، وكالات (بغداد)

أقدم إرهابيو «داعش» أمس على حرق 5 نساء عراقيات وأبنائهن في قضاء هيت غرب الرمادي بذريعة رفض الانضمام إلى التنظيم. وقال شيخ عشيرة البو نمر نعيم الكعود «إن المعلومات التي بحوزتنا تؤكد أن الإرهابيين نفذوا هذه الجريمة البشعة في منطقة حي الجمعية»، لافتا إلى أن هناك مأساة كبيرة يعانيها العراقيون على خلفية الجرائم والإتاوات والعمليات الإرهابية. كما قتل التنظيم الإرهابي صحفية من الموصل سهى أحمد راضي بعد أيام من خطفها من منزلها بحجة التعاون مع جهات مناوئة، وقال ممثل المرصد العراقي للحريات الصحفية «إن إعدام سهى تم في منطقة تسمى «الدكي» غرب المدينة.

وكان التنظيم الإرهابي أقدم في وقت سابق على قتل امرأتين عن طريق إغراقهما في نهر الفرات بحجة تعاونهما مع القوات الأمنية في منطقة القائم في الأنبار، كما قام بإحراق وقتل نساء وأطفال لرفضهم دفع جزية الخروج من الفلوجة. كما منع عناصر التنظيم بيع وشراء أجهزة الراديو في الموصل على خلفية المنشورات التي ألقتها الطائرات العراقية حول افتتاح إذاعة (إف إم) في الموصل لبث الأخبار حول التحركات العسكرية مع بدء عملية تحرير المدينة، وتحت طائلة عقوبة مصادرة المنزل بالكامل والحبس نحو ثلاثة أشهر.

وقتل 10 عناصر من القوات العراقية ومليشيا «الحشد الشعبي» وأصيب 30 آخرون بجروح بانفجار 3 سيارات مفخخة وسط بيجي شمال تكريت. وقال مصدر أمني «إن انتحاريين من داعش نفذوا التفجيرات الأول في السوق وسط القضاء، والآخران في حي السكك جنوب غرب القضاء».

وقتل 7 من عناصر «داعش» بقصف بالراجمات استهدف معملا لتفخيخ السيارات في منطقة الحي الصناعي بقضاء الفلوجة غرب بغداد. وخاضت القوات الأمنية المدعومة من أبناء العشائر معارك عنيفة مع عصابات «داعش» لكسر الحصار على مدينة حديثة غربي الأنبار، وقال مصدر امني مسؤول «إن القوات العراقية أرسلت تعزيزات عاجلة إلى حديثة عبر الجسر الجوي لوقف تقدم عصابات داعش».

إلى ذلك، اعلن مجلس محافظة الأنبار عن وجود اكثر من 7 آلاف متطوع من أبناء العشائر بحاجة إلى تجهيزهم بالسلاح الثقيل والمتوسط لمقاتلة «داعش» وتأمين الأراضي بعد تحريرها. وقال عضو المجلس راجع العيساوي «إن عامرية الفلوجة تشهد عمليات عسكرية منذ يومين بمشاركة الأجهزة الأمنية والمتطوعين وأبناء العشائر باتجاه الصقلاوية، وهناك أكثر من 7 آلاف متطوع بحاجة إلى تجهيزهم بالسلاح الثقيل والمتوسط يوازي ما بيد داعش من أسلحة لزجهم في عملية تحرير المحافظة»، مطالباً الحكومة الاتحادية بان تكون جادة في عملها مع هؤلاء المتطوعين. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا