• الاثنين غرة ربيع الأول 1439هـ - 20 نوفمبر 2017م

نمو الاستثمار الأجنبي المباشر لأبوظبي يتجاوز %8 العام الجاري

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 05 نوفمبر 2017

أبوظبي (الاتحاد)

توقعت «اقتصادية أبوظبي»، أن يتجاوز معدل نمو الاستثمار الأجنبي المباشر في أبوظبي خلال عام 2017، نسبة الـ 8%، مشيرة إلى أن الاستثمارات الأجنبية المباشرة نمت نمواً ملحوظاً خلال السنوات الأخيرة، حيث ارتفع رصيد الاستثمار الأجنبي المباشر من نحو 60.9 مليار درهم في عام 2012 إلى نحو 95.1 مليار درهم في عام 2016، بمعدل نمو سنوي مركب بلغ 12% خلال تلك الفترة، وقد تخطى صافي التدفقات 7 مليارات درهم في عام 2016 وبمعدل نمو بلغ 8% مقارنة بعام 2015.

وحول تحديات وشكاوى المستثمرين لبيئة الأعمال في أبوظبي، أشار خليفة بن سالم المنصوري وكيل الدائرة بالإنابة، إلى أن الدائرة أطلقت العام الماضي، بالتعاون مع غرفة أبوظبي، منصة منتدى أبوظبي للأعمال لتكون مكاناً وبيئة للتحاور والتواصل بين القطاع الخاص والقطاع الحكومي، وقامت آلية العمل على استعراض التحديات ووضع الحلول خلال فترة زمنية، واستعراض الفرص الاستثمارية والمزايا والحوافز للقطاع الحكومي والقطاع الخاص، لافتاً إلى أن أبوظبي تشكل ما بين 60 إلى 65% من اقتصاد دولة الإمارات.

وتابع المنصوري «أبوظبي لديها مزايا كبيرة، في مقدمتها البنية التحتية المتطورة، وكلف الأعمال بأسعار منافسة، وتسعى الحكومة لتوفير فرص عادلة للقطاع الخاص للمشاركة في البيئة الاستثمارية».

وأوضح أن العمل يجري مع المستثمر من خلال 3 مراحل عبر مكتب أبوظبي للاستثمار، تتضمن بيئة الاستثمار ومرحلة بدء العمل في أبوظبي ورعاية المستثمر، كما أن الدائرة تقوم بإجراء قياس أداء عمل مكتب أبوظبي للاستثمار وعمل الجهات الحكومية التي تساهم في حل التحديات عبر مؤشرات قياسية عالمية.

ويأتي هذا النمو في الوقت الذي تراجع فيه نمو الاستثمارات الأجنبية المباشرة حول العالم بنسبة 2% لعام 2016 مقارنة بعام 2015، بحسب البيانات الصادرة عن «UNCTAD» متأثراً بضعف الطلب، وتراجع ثقة المستثمرين إزاء نمو الاقتصاد العالمي، وهذا يعكس تحسن الثقة ببيئة الأعمال في إمارة أبوظبي، على نحو ساهم في جذب المزيد من رؤوس الأموال الأجنبية للاستفادة من الفرص الاستثمارية التنافسية التي تتيحها الإمارة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا