• الأحد 10 شوال 1439هـ - 24 يونيو 2018م

«الشرعية» تحذر من أي تجمعات أو اعتصامات في عدن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 28 يناير 2018

عدن (الاتحاد)

أعلنت وزارة الداخلية اليمنية منع أي تجمعات أو اعتصامات أو مسيرات في العاصمة المؤقتة عدن واعتبار تلك الأعمال في هذه المرحلة أعمالًا تستهدف السكينة والاستقرار.

وأقرت وزارة الداخلية اليمنية، منع المجموعات المسلحة من دخول العاصمة المؤقتة عدن، وأكدت الوزارة، على أنها ستقوم من خلال أجهزتها المختصة والمعنية، وبالتنسيق مع قوات التحالف العربي، بواجبها ودورها في حفظ الأمن والسكينة العامة والممتلكات العامة والخاصة، مؤكدة على متابعتها بيقظة التحركات المقلقة للأمن، في العاصمة المؤقتة عدن، وسط مخاوف من استغلال الخلايا النائمة والجماعات الإرهابية كالقاعدة والحوثيين لهذه التحركات للانقضاض على أمن واستقرار وسكينة عدن».

وأوضحت الوزارة، أن هذه الإجراءات تأتي حرصا منها على تفويت الفرصة على أعداء الأمن والاستقرار لحرف بوصلة معركة اليمنيين والتحالف العربي ضد أذناب إيران، والنيل مما تم إنجازه في تثبيت دعائم الأمن بالعاصمة المؤقتة عدن، تحت غطاء تحركات فوضوية تستهدف امن وسكينة المواطنين بالدرجة الأولى، مؤكدة على أنها ستتخذ كافة الإجراءات المخولة لها انطلاقاً من المسؤولية الوطنية الملقاة على عاتقها في تحقيق الأمان والطمأنينة والسكينة العامة، وحملت الداخلية المخالفين لقراراتها المسؤولية الكاملة عما يترتب على أعمالهم من نتائج.

وشددت وزارة الداخلية، على أنه في الوقت الذي تتعزز فيه انتصارات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية في مختلف الجبهات ، بالتوازي مع الجهود الحكومية المستمرة لتطبيع الأوضاع بشكل شامل في المناطق المحررة، بما في ذلك محاربة عصابات الإرهاب والتطرف الوجه الآخر للانقلاب الحوثى، فإن وزارة الداخلية وانطلاقاً من مسؤوليتها وواجبها تجاه الوطن والمواطنين، تتابع التحركات المقلقة للأمن، في العاصمة المؤقتة عدن، وسط مخاوف من استغلال الخلايا النائمة والجماعات الإرهابية كالقاعدة والحوثيين لهذه التحركات للانقضاض على أمن واستقرار وسكينة عدن.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا