• الاثنين 05 محرم 1439هـ - 25 سبتمبر 2017م

بين المصدر والفعل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 22 ديسمبر 2016

المصدر: ما تضمن أحرف فعله لفظاً أو تقديراً، وهو اسم يدل على معنى حادث من غير أن يدل على الزمن نحو: نصر، ضرب، ذهاب، إذاً فالمصدر يدل على الحدث من غير أن يدل على زمن.

ثانياً: عمله: يعمل المصدر عمل فعله فينصب المفعول به، والمفعول لأجله، والمفعول المطلق، والحال ويتعلق به الجار والمجرور والظرف، ويرفع الفاعل قليلاً: «لأنه يضاف في الغالب إلى فاعله»، والإضافة هي أكثر أحوال المصدر مع فاعله.

وهو يعمل عمل فعله، لأن معناه لا يختلف عن معنى الفعل، فهو أصل الفعل، ويدل الفعل على معنى المصدر، ويزيد في دلالته على الزمن، ويشترط لعمل المصدر شرطان:

أن ينوب عن فعله قال تعالى: (وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا)، فالمصدر «إحسانا» مفعول مطلق نائب عن الفعل أحسنوا وقد تعلق به الجار والمجرور «بالوالدين».، وقال الشاعر:

على حين ألهى الناس جل أمورهم

فنـــدلاً زريــق المـــــال نــدل الثعالـــــب ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا