• الثلاثاء 28 ذي الحجة 1438هـ - 19 سبتمبر 2017م

خبراء ومسؤولون أكدوا أهمية زيادة الإنفاق الحكومي

الموازنة الجديدة تدعم الانتعاش الاقتصادي وتحقيق الرفاهية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 22 ديسمبر 2016

حسام عبد النبي (دبي)

قال خبراء اقتصاديون، إن قانون الموازنة العامة للقطاع الحكومي في إمارة دبي للعام المالي 2017 يحمل رسائل إيجابية عدة لمجتمع الأعمال والاستثمارات في دبي أهمها اهتمام الحكومة بالإنفاق على مشروعات البنية التحتية، والذي سيصب في صالح تحقيق النمو الاقتصادي ودعم الاقتصاد المحلي، مؤكدين أن من أهم الرسائل التي يحملها قانون الموازنة أن اقتصاد دبي، يسير في الطريق الصحيح وأن حكومة دبي تدرك خطواتها جيداً، وتعمل لصالح المجتمع واضعة رفاهية وجودة الخدمات التي توفر لأبناء الدولة نصب أعينها.

تعزز النمو وتفصيلاً، قال عبدالله الشيباني الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة دبي: إن اعتماد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، «رعاه الله»، للموازنة العامة للقطاع الحكومي لإمارة دبي يؤكد حرص سموه الدائم على تطبيق سياسة مالية حكيمة ترفع من كفاءة عمل الجهات الحكومية في الإمارة. وقال الشيباني «الموازنة العامة للقطاع الحكومي في إمارة دبي دليل للنظرة الثاقبة التي يحظى بها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بحيث تحقق هذه السياسة سنويا طفرة لدى الجهات الحكومية المحلية، والتي ترفع من مراكزها عالمياً في كافة المجالات مستخدمين أعلى مستوى من التقنيات المتوافرة عالمياً وتسخيرها للوصول بالإمارة إلى المركز الأول عالمياً».

تنفيذ الخطط

قال هاني الهاملي، الأمين العام لمجلس دبي الاقتصادي، إن قانون الموازنة العامة للقطاع الحكومي في إمارة دبي ينطوي على توسع في الإنفاق العام، وذو هيكلية جديدة تعد أداة فاعلة لاستدامة النمو الاقتصادي لدبي وستمكن الجهات المحلية من تنفيذ خططها لاسيما المبادرات والمشاريع الاستراتيجية التي أعلنتها الحكومة في الآونة الأخيرة والتي تندرج ضمن خطة دبي 2021 ومعرض إكسبو 2020.

وأضاف: من المعروف اقتصادياً أن زيادة الإنفاق مدعاة لزيادة النمو الاقتصادي، وبالتالي فإن اعتماد نفقات قدرها 47,3 مليار درهم بزيادة 3% مقارنة بالعام 2016، تعد سياسة مالية فاعلة وتواكب أفضل الممارسات العالمية، منوهاً بأن الإنفاق على البنية التحتية يشكل سياسة فاعلة لتنشيط الطلب الكلي وبالتالي خلق فرص العمل وتالياً إيجاد الدخل ورفع مستوى معيشة الأفراد وانعكاس كل ذلك في معدلات النمو الاقتصادي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا