• الجمعة 02 محرم 1439هـ - 22 سبتمبر 2017م

قاتل السفير الروسي كان سابقاً في فريق حماية اردوغان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 21 ديسمبر 2016

إسطنبول (أ ف ب)

أفادت صحف تركية، أمس الثلاثاء، بأن الشرطي التركي الشاب الذي قتل السفير الروسي في أنقرة كان لثماني مرات في عداد الفرقة الأمنية التي تولت حماية الرئيس التركي رجب طيب اردوغان منذ يوليو تاريخ المحاولة الانقلابية الفاشلة.

وأمام عدسات الكاميرات، قام مولود ميرت التينتاس، الشرطي البالغ من العمر 22 عاماً، بقتل السفير الروسي في أنقرة اندريه كارلوف الاثنين قبل أن يقتل.

وبحسب كاتب في صحيفة «حرييت»، فإن الشرطي خدم في أنقرة في قوات مكافحة الشغب منذ سنتين ونصف السنة وكان عضوًا في الفريق الأمني المكلف حماية الرئيس اردوغان ثماني مرات منذ محاولة الانقلاب الفاشلة في يوليو هذا العام.

وقال عبد القادر سلفي الصحافي المقرب من السلطة «كان عضوًا في الفريق الذي يتولى أمن الرئيس خلف حراسه الشخصيين».

وبعدما أطلق النار على السفير، ردد الشرطي التركي التكبير وقال إنه تصرف بدافع الثأر لحلب التي أصبح النظام السوري على وشك استعادتها بالكامل من المعارضة. ... المزيد