• الاثنين غرة ربيع الأول 1439هـ - 20 نوفمبر 2017م

تعليق نائب برلماني واتهامات جديدة للوزير المستقيل

تفاقم فضيحة التحرش يهز الأوساط السياسية في بريطانيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 03 نوفمبر 2017

لندن (أ ف ب)

تفاقمت فضيحة التحرش الجنسي داخل الأوساط السياسية البريطانية مع كشف المزيد من قضايا التحرس الجنسي في العمل.

وعُلّقت عضوية نائب بريطاني في حزب العمال في إطار فضيحة تحرش جنسي تهز الطبقة السياسية في بريطانيا وأجبرت وزير الدفاع على الاستقالة علما أن اتهامات جديدة طاولته اليوم الجمعة.

وتم تعليق عضوية النائب كلفن هوبكنز (في يسار الصورة) على خلفية اتهامات طاولت سلوكه تجاه شابة ناشطة في الحزب، وجه إليها كذلك رسائل نصية تتضمن إيحاءات. وفتح الحزب تحقيقا لتبيان حقيقة ما حصل.

وبحسب صحيفة "دايلي تلغراف"، يعود الحادث إلى مناسبة حزبية في العام 2014. وقالت آفا اعتماد زاده، التي كانت تبلغ من العمر في حينه 24 عاما، "احتضنني بين ذراعيه لوداعي، والتصق بي، ما أثار اشمئزازي".

وأوضحت اعتماد زاده أنها اشتكت في السابق من هذا التصرف بدون التوصل إلى نتيجة، وهو ما قد يتسبب بمشاكل لجيريمي كوربن زعيم الحزب وصديق هوبكنز، وهو عينه في "حكومة الظل"، الرديفة للحكومة القائمة.

وأكدت النائبة في حزب العمال جيس فيليبس لشبكة "بي. بي. سي-راديو 4" أنه تمت معالجة القضية بما يتناسب "تماما" مع إجراءات الحزب، إلا أنها أعربت عن "بعض القلق جراء ترقية كلفن بعدها، وهو ما بدا لي قرارا سيئا".
... المزيد