• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

لدى أداء ثلاثة سفراء جدد للدولة اليمين القانونية

محمد بن راشد: التعايش والسلام والمساواة بين الشعوب سياسة ثابتة للإمارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 16 فبراير 2016

أبوظبي (وام) أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لدى أداء عدد من سفراء الدولة الجدد اليمين القانونية أمام سموه، أن دولة الإمارات، قيادة وحكومة، تستمد إيمانها بقدرات أبناء وبنات شعبها الأوفياء من الإيمان بالله عز وجل، و«تلاحمنا الوطني والمجتمعي». وقال سموه «نؤمن بالتعايش والسلام والمساواة بين الشعوب كافة، وهذه السياسة الثابتة لدولة الإمارات منذ قيامها». موجهاً السفراء بأن يكونوا مؤمنين بقدراتهم، وتوظيفها لتوطيد علاقات الصداقة والتعاون بين الإمارات والدول المعينين فيها. فقد أدى اليمين القانونية أمام صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، علي عبدالله الأحمد، سفير الدولة المعين لدى جمهورية ألمانيا الاتحادية، وأحمد محمد يوسف الطنيجي، سفير الدولة المعين لدى جمهورية بيلاروسيا، وأحمد حاتم برغش المنهالي، سفير الدولة المعين لدى الولايات المتحدة المكسيكية، سفراء جدد للدولة لدى هذه الدول الصديقة، بحضور سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، والفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وسمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان، رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي، وسمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي. وأقسم السفراء «على أن يكونوا مخلصين لدولة الإمارات العربية المتحدة ورئيسها، وأن يحترموا دستور الدولة وقوانينها، وأن يضعوا مصلحة الدولة فوق كل اعتبار، ويؤدوا أعمال وظائفهم بالأمانة والإخلاص، وأن يحافظوا على أسرارها». وتمنى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للسفراء الثلاثة النجاح والتوفيق في أداء مهامهم الجديدة، خدمة للمصالح العليا لدولة الإمارات وشعبها. حضر مراسم أداء اليمين التي جرت في قصر المشرف بأبوظبي قبل ظهر أمس، معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير الثقافة وتنمية المعرفة، ومعالي الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان، ومعالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي، وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي، ومعالي محمد إبراهيم الشيباني، مدير ديوان صاحب السمو حاكم دبي، ومعالي أحمد جمعة الزعابي، نائب وزير شؤون الرئاسة، ومحمد مير عبدالله الرئيسي، وكيل وزارة الخارجية، وخليفة سعيد سليمان، مدير عام دائرة التشريفات والضيافة في دبي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض