• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

أنشئ عام 1906

جامع حمودي.. ملتقى الجيبوتيين في رمضان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 08 يوليو 2015

جيبوتي (إينا)

يمثل جامع حمودي، الواقع وسط جيبوتي العاصمة، أحد أهم المعالم الإسلامية التاريخية في الجمهورية الأفريقية الواقعة على الشاطئ الغربي لباب المندب، وقد شيد عام 1906 على يد الحاج حمودي، الذي اشتهر بالتجارة والمساهمة في المشاريع الوقفية.

ويعد الجامع، وهو أقدم مساجد البلد، قبلة للزوار وخاصة الذين يأتون من البلدان العربية والإسلامية الراغبين في الوقوف على التاريخ الطويل لهذا المعلم البارز الذي يتمتع بمكانة سامية لدى الجيبوتيين.

وقال إمام وخطيب الجامع، الشيخ إلياس عمر إن المسجد، الذي بني في الحقبة الاستعمارية، يلقى عناية كبيرة من الدولة باعتباره أحد أهم معالم الجمهورية، والتي تقف شاهدة على إسلامية وعروبة جيبوتي.

وتابع أن إدارة الأوقاف التابعة لوزارة الشؤون الإسلامية والثقافة والأوقاف تتولى ترميم الجامع وصيانته بصورة دورية بهدف المحافظة على تماسكه وقوته، لافتا إلى أن أعمدة المسجد ونوافذه وكذلك المئذنة لا تزال تجسد تاريخه الممتد على 109 أعوام.

ويمتاز جامع حمودي عن غيره من مساجد جيبوتي العاصمة، التي يزيد عددها عن 150 مسجدا، بالحلقات العلمية المختلفة كالتفسير والفقه والحديث إلى جانب العلوم العربية، والتي تقام فيه عقب الصلوات المفروضة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا