• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

مهرجان أبوظبي.. إبداع عربي في «شباك» اللندني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 08 يوليو 2015

أبوظبي (الاتحاد)

انسجاماً مع الدور الريادي للإمارات في تعزيز الحوار بين الثقافات، والارتقاء بالثقافة والفنون، يدعم مهرجان أبوظبي، الذي تنظّمه مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون، مبادرات موسيقية وفنية ضمن فعاليات مهرجان «شباك»، الذي يقام في لندن كل عامين، ويعد أكبر نافذة غربية على الثقافة العربية المعاصرة.

ويشكل هذا المهرجان، الذي تستمر فعالياته من 11 إلى 26 يوليو في العاصمة البريطانية، فرصة لإشراك جماهير لندن في برنامج طموح للفنون التشكيلية، وصناعة الأفلام، والموسيقى، والمسرح، والرقص، والأدب، والجلسات الحوارية.

وكجزء من مهمته لدعم الإبداع العربي والإسهام في تحفيز الحوار والتفاهم بين الثقافات، يدعم مهرجان أبوظبي إقامة حفلين موسيقيين بتاريخ 11 يوليو بالتعاون مع مؤسسة التوثيق والبحث في الموسيقى العربية (AMAR)، كما يدعم المهرجان مشاركة المصمم الإماراتي خالد الشعفار ضمن الأيام العشرة المخصصة للفنون التشكيلية، بالتعاون مع حي دبي للتصميم (d3) وذلك من 16حتى 27 يوليو.

إلى ذلك، قالت هدى الخميس كانو، مؤسس مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون، المدير الفني لمهرجان أبوظبي: «أسهم مهرجان أبوظبي ومجموعة أبوظبي للثقافة والفنون، خلال ما يقارب العشرين عاماً، عبر شراكاتهما الاستراتيجية، في تعزيز الحوار وتبادل المعرفة، وتمتين العلاقات والروابط الثقافية بين دولة الإمارات والمملكة المتحدة، سعياً للاحتفاء بمنجز الفنون والتعبير في كلا البلدين»، مضيفة «المشاركة في مهرجان شباك يدعم منجز التصميم الإماراتي عبر مشاركة المصمم المبدع خالد الشعفار، وحفاظاً على الإرث الموسيقي العربي الرائد عبر احتفالية ذكرى رائد الكمان العربي سامي الشوا، وأمسية أصيل والنجمة المتألقة كريمة الصقلي».

وقال عمر القطان، رئيس مجلس أمناء مهرجان «شباك» إن الحدث فرصة للتعاون بين المهرجانين اللذين يتمتعان بطموحات عالمية رائعة، ويزيدان شهرة وفرص الفنانين المشاركين.

وذكر كمال قصار، رئيس مؤسسة التوثيق والبحث في الموسيقى العربية: «خلال العامين الماضيين، دعم مهرجان أبوظبي مؤسستنا وإنتاجنا، وطوّر أنشطتنا الفنية والتعليمية. وهذا العام، يتوج التعاون بيننا بعرضين مميزين في «شباك»، ما يعزز نشر التراث الموسيقي العربي».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا