• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

اليونان تفتح مراكز لتسجيل اللاجئين ..وفرزهم!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 16 فبراير 2016

أثينا (أ ف ب)

تفتح اليونان رسمياً في حلول يوم غدٍ الأربعاء أربعة إلى خمسة مراكز لتسجيل اللاجئين والمهاجرين وفرزهم عملاً بوعود قطعتها للاتحاد الأوروبي، وذلك قبل انعقاد القمة الأوروبية نهاية الأسبوع. في حين قال رئيس الوزراء الروسي ديميتري ميدفيديف: إن السماح بتدفق اللاجئين من الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لأوروبا «خطأ فادح يهدد الهوية الأوروبية».

وأوضح مصدر حكومي يوناني أمس، أن بلاده ستفتح رسمياً مكاتب لتسجيل اللاجئين في جزر ليسبوس وكيوس وليروس وساموس في بحر إيجه، وهي المحطات الأولى التي يصل إليها المهاجرون القادمون من السواحل التركية في طريقهم إلى أوروبا. وقال: إن آخر هذه المراكز التي تعهدت اليونان إقامتها في كوس «سيقام بعد وقت قليل» بسبب تأخير أعمال البناء التي اصطدمت بمعارضة البلدية المحلية وعدد من السكان، معتبراً أن تدفق المهاجرين يشكل خطراً على السياحة المحلية. ويعقد وزير الدفاع بانوس كامينوس مؤتمراً صحفياً اليوم الثلاثاء ليعرض مسألة إقامة هذه المنشآت، على ما أفاد مكتبه الإعلامي. وسيتسع كل من هذه المراكز المؤلفة من مساكن مسبقة الصنع لألف وافد لمدة 72 ساعة، ريثما يتم تسجيلهم وأخذ بصماتهم لرصد وجود أي متشددين بينهم، وفرزهم بين مهاجرين مؤهلين لحق اللجوء وآخرين ينبغي إعادتهم. وسيعرض رئيس الوزراء ألكسيس تسيبراس تقدم المشروع خلال القمة الأوروبية التي تفتتح الخميس في بروكسل.

وفي شأن متصل قال رئيس الوزراء الروسي ديميتري ميدفيديف في حوار نشر أمس، إن السماح بتدفق اللاجئين من الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لأوروبا «خطأ فادح يهدد الهوية الأوروبية». وأوضح لمجلة تايم: «إذا سألت المواطنين في الشارع في أي دولة لتكن فرنسا أو ألمانيا أو بريطانيا أو إيطاليا، إذا ما كانوا يريدون استقرار 1,5 إلى 2 مليون شخص من الشرق الأوسط في دولتهم، من غير المرجح أنهم سيكونون سعداء بذلك».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا